كورونا يلغي مسيرات "يوم القدس" في إيران

17 مايو 2020
الصورة
لن تنظم أي فعاليات بسبب كورونا (بابك جدي/ Getty)
حسمت منظمة الدعوة الإسلامية الحكومية في إيران، اليوم الأحد، الموقف من تنظيم مسيرات "يوم القدس العالمي" هذا العام، في ظل تفشي كورونا، معلنةً إلغاء هذه المسيرات، غير أنها لفتت إلى أن المرشد الأعلى علي خامنئي سيلقي كلمة عبر التلفزيون بهذه المناسبة.

وأكدت اللجنة التنسيقية بالمنظمة التي تتبع مؤسسة القيادة الإيرانية، ويختار خامنئي رئيسها، "عدم تنظيم أي برنامج وفعالية بمناسبة يوم القدس في أي نقطة بالبلاد" هذا العام، بسبب تفشي كورونا.

ومنذ عام 1979 بعد قيام الثورة الإسلامية في إيران تُنظم مسيرات "يوم القدس العالمي" سنوياً في الجمعة الأخيرة من شهر رمضان، في مختلف أنحاء البلاد، دعماً للفلسطينيين وتنديداً بالسياسات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة. ويوافق "يوم القدس العالمي" هذا العام 22 مايو/أيار.

ومنذ أيام، بدأ النشطاء الإيرانيون بفعاليات على منصات التواصل الاجتماعي، احتفالاً بهذا اليوم، ويفترض أن يلقي وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، يوم الجمعة المقبل، كلمة عبر منصة "إنستغرام" بهذه المناسبة.

ويأتي إعلان منظمة الدعوة الإسلامية إلغاء مسيرات "يوم القدس" وأي برنامج احتفالي آخر في هذا اليوم، بعد يوم من تصريحات للرئيس الإيراني، حسن روحاني، قال فيها إن الاحتفال بالذكرى السنوية لـ"يوم القدس" هذا العام سيكون على شكل تنظيم مسيرات بالسيارات وليس سيراً على الأقدام في الشوارع، تفادياً لنشر فيروس كورونا.

وأضاف روحاني أن الحرس الثوري الإيراني سيكون مسؤولاً عن تنظيم تلك التجمعات، قائلاً إن المشاركين فيها سيردّدون الشعارات ويلوحون بالرايات من داخل سياراتهم.

وقال الرئيس الإيراني إن مسيرات "يوم القدس" ستنظم في 218 بلدة ومدينة أخرى تُصنف على أنها "مناطق بيضاء" من حيث تفشي فيروس كورونا.

لكن هذه الفعاليات التي أشار إليها روحاني لن تقام بحسب إعلان منظمة "الدعوة الإسلامية".
وتشير الأرقام الرسمية إلى تراجع تفشي كورونا في إيران، حيث سجلت أمس السبت أدنى الوفيات منذ 70 يوماً بعدما انخفضت إلى 35 وفاة.

واليوم الأحد، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور تسجيل 51 وفاة و1806 إصابات جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين إلى 120 ألفاً و198 والوفيات إلى 6988.

تعليق: