كاهيل: افتتاح استاد المدينة التعليمية نجاح لقطر

كاهيل: افتتاح استاد المدينة التعليمية نجاح لقطر

21 يونيو 2020
الصورة
انضم كاهيل إلى قائمة سفراء مونديال 2022 (ميشيل ريغان/Getty)
+ الخط -
عبّر أسطورة منتخب أستراليا السابق، تيم كاهيل، سفير بطولة كأس العالم 2022 في قطر، عن سعادته الكبيرة بالاستعدادات التي تقوم بها قطر لإقامة المونديال، بعد الإعلان رسمياً عن تدشين استاد المدينة التعليمية، ثالث ملاعب المونديال، الذي يتسع لأربعين ألف متفرج، وستقام عليه المواجهات حتى دور ربع النهائي.
ونقل موقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن قائد منتخب أستراليا قوله إن إعلان جاهزية استاد المدينة التعليمية يُعد أمراً إيجابياً بشكل كبير، على الرغم من الأزمة التي يعيشها العالم، نتيجة انتشار فيروس كورونا.
وتابع "كلّ شيء يسير في قطر وفق التوقيت، وبشكل أفضل من البرنامج الموضوع. عندما يتم استكمال الاستاد المونديالي الثالث، وتكون جاهزية باقي الملاعب 80 بالمائة من خلال استكمال البنية التحتية فيها، فإن الأمر يُعد إيجابياً".
وأضاف "لقد نجحت قطر في السير بحسب البرنامج الموضوع، وفي ذات الوقت إنه أمر مُبهر عدم تأثر أعمال البناء. يجب أن يستمرّ العمل مثل أي شيء آخر، لأن المونديال هو أكبر بطولة في العالم، حتى في ظل وجود أزمة فيروس كورونا، إنه أمر مثير أننا ننظر لهذا المشروع الكروي، فكرة القدم مثل أي رياضة بالعالم".
وأوضح "يجب علينا أن نركّز في الإيجابيات، من خلال تقديم هذه الملاعب ومعدل استكمال العمل، وبالتأكيد لا يجب أن يتم إيقاف أعمال البناء"، في إشارة واضحة إلى رغبة أسطورة منتخب أستراليا السابق في انتهاء جميع ملاعب المونديال قبل انطلاق المسابقة العالمية بوقت جيد.

وختم تيم كاهيل "لقد أمضيت شهراً وأسبوعاً في قطر، لأنني عملت مع أكاديمية أسباير في منتخبي تحت 16 و19 عاماً، وهذا أمر مميز جداً، واستاد المدينة التعليمية الجديد أُقيم في منطقة الجامعات والمدارس وقرب ملعب الغولف الجديد".
يُذكر أن أسطورة منتخب أستراليا السابق، تيم كاهيل، قد انضمّ إلى مجموعة من مشاهير "الساحرة المستديرة" حتى يصبحوا سفراء اللجنة العليا للمشاريع والإرث، المشرفة على تنظيم بطولة كأس العالم في قطر 2022، مثل الإسباني تشافي المدير الفني لنادي الساد، والكاميروني صامويل إيتو، والبرازيلي كافو.

المساهمون