قطر تتوقع من المؤتمرات والمعارض 5.6 ملايين زائر سنوياً

قطر تتوقع من سياحة المؤتمرات والمعارض 5.6 ملايين زائر سنوياً

03 ابريل 2018
الصورة
فعاليات الأعمال تعزّز موقع قطر في البزنس والسياحة(العربي الجديد)
+ الخط -

قال مدير المعارض في الهيئة العامة للسياحة القطرية، أحمد العبيدلي، إن "قطاع فعاليات الأعمال يُعدّ من القطاعات المهمة التي من المتوقع أن تساهم في جذب 5.6 ملايين زائر سنويا بحلول عام 2023، كما حددت المرحلة القادمة من الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة".

تصريح العبيدلي أورده بيان المكتب الإعلامي للهيئة، اليوم الثلاثاء، بعدما حققت النسخة الخامسة عشرة من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، نجاحاً لافتاً على عدة مستويات، رغم ظروف الحصار الاستثنائية، إذ استطاع أن يجذب أكثر من 490 علامة تجارية من 10 دول، وأن يحقق نمواً قوياً على مستوى عدد الزوار، حيث وفد عليه أكثر من 22 ألف زائر على مدار 6 أيام. 

ويسهم نجاح هذا المعرض، حسب البيان، في تعزيز صناعة السياحة في قطر، بما ينسجم مع أهداف الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة، والتي تم الإعلان عن خطتها الخمسية 2017 - 2023، في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأضاف العبيدلي: "نعمل حالياً على إصدار النسخة الثانية من دليل منظمي الفعاليات، وقد وجدنا تجاوباً كبيراً من الفنادق والشركات والجهات المعنية، لما حققته النسخة الأولى من نجاح. كما أننا سنعمل خلال 2018 على دعم برنامج المضياف بشكل أكبر، لزيادة عدد الفعاليات العالمية في قطر، وتنويع مجالاتها".

ونظمت الهيئة العامة للسياحة، العام الماضي 2017، 4 معارض رئيسية بالتعاون مع عدة شركات محلية، أقيمت على مساحة أكثر من 49 ألف متر مربع، شارك فيها أكثر من 980 عارضا وعلامة تجارية محلية وعالمية، وزارها أكثر من 70 ألف زائر.

كما فازت الهيئة بالتعاون مع عدة هيئات ومؤسسات بحق استضافة 7 مؤتمرات في 2017، ساهمت بأكثر من 12.5 مليون ريال في الاقتصاد الوطني، وجذبت أكثر من 2000 مشارك في مختلف المجالات.

ودعمت الهيئة أيضاً 11 معرضا ومؤتمرا محليا وعالميا، خلال العام ذاته، وتنوعت أشكال الدعم من تنظيم حفلات عشاء لممثلي الجهات والشركات المشاركة في المعرض أو المؤتمر، أو رعاية تنقلات بعض المشاركين، أو توفير قاعات للاجتماعات والاحتفالات، وغيرها من أشكال الدعم المادي واللوجيستي والفني.

وأصدرت الهيئة العامة للسياحة 121 رخصة لإقامة معارض في 2017، أقيم منها 99 معرضا على مساحة 255 ألف متر مربع، بمشاركة أكثر من 4800 عارض، جذبت أكثر من 330 ألف زائر، وتم تأجيل وإلغاء حوالي 22 معرضا بنسبة 18% فقط. وبلغت نسبة المعارض المتخصصة الموجهة للأعمال حوالي 76%، في حين كانت 24% من المعارض موجهة للجمهور والمستهلكين.

(العربي الجديد)

دلالات

المساهمون