فرنسا تطالب بتفعيل صندوق الإنقاذ المالي الأوروبي

24 مارس 2020
الصورة
لومير طالب بتخفيف شروط دعم الدول المتضررة (Getty)
+ الخط -
جددت فرنسا، اليوم الثلاثاء، على لسان وزير الاقتصاد برونو لومير، دعوتها الاتحاد الأوروبي إلى تفعيل صندوق الإنقاذ المالي الأوروبي الخاص بمساعدة الدول الأعضاء لمواجهة "الأزمات الكبرى"، وذلك قبل ساعات من عقد المجموعة الأوروبية اجتماعاً لها.

وفي مؤتمر صحافي عقده اليوم، قال لومير إن بعض الدول الأوروبية، مثل إسبانيا وإيطاليا، تواجه "ظروفاً في غاية الصعوبة" تستدعي اللجوء إلى هذا الصندوق، مشيراً إلى أنه يمكن تفعيله "في الأسابيع القادمة".


لكن المجموعة الاوروبية تعرف انقساماً كبيراً بين الدول الأعضاء حول تفعيل آلية المساعدة المالية هذه، إذ يصر بعضها على ربط الاستفادة منها بعدد من الشروط.

أما الحكومة الفرنسية، فترى أنه يجب تفعيل هذه الآلية "بطريقة بسيطة ومن دون تحديد شروط من شأنها معاقبة البلدان المحتاجة للمساعدة"، بحسب ما قال لومير.


واتخذ وزراء مالية الاتحاد الأوروبي الـ27، أمس الاثنين، قرارا تاريخيا بتعليق العمل بقواعد التكتّل الصارمة المتعلّقة بضبط المديونية العامة، لكن يرتقب أن يتفقوا على إجراءات أقوى.

وحذر صندوق النقد الدولي من أن الانكماش العالمي قد يكون هذه السنة أسوأ مما كان عليه خلال الأزمة المالية عام 2008 في العالم، بينما يتوقع بعض المحللين هبوط الناتج المحلي الإجمالي في أوروبا 24 بالمائة في الربع الثاني من العام الجاري.