على كرسي متحرك... زوجان تركيان يحترفان الرقص

على كرسي متحرك... زوجان تركيان يحترفان الرقص

01 يوليو 2019
+ الخط -
لم تمنع الإعاقة التركيين عبد الله أونال ونزيهة قوجاق، من تحقيق أحلامهما في احتراف الرقص، والوقوع في الحب ثم الزواج.

وتكللت قصة الحب التي جمعت عبد الله ونزيهة قبل 5 أعوام بالزواج، حيث أقيم حفل الزفاف في أحد فنادق مدينة أنطاليا جنوبي تركيا، وقدم العروسان عرضًا راقصًا على الكرسي المتحرك، موضوعه الحب.

وفي حديث للأناضول، أوضح أونال (45 عامًا)، والذي يعمل موظفًا بمؤسسة حكومية، أنه تعرض لاعتداء مسلح عندما كان في الـ 20 من العمر، مما جعله حبيسًا للكرسي المتحرك منذ ذلك الوقت.

(الأناضول) 

ولفت أونال إلى أن الإعاقة لم تثنه عن مزاولة رياضات عدة، منها فن الرقص، وأكد أنه نال مع زميلته التي أصبحت زوجته، لقب بطولة تركيا في شريكي الرقص بالكرسي المتحرك.

كما أعرب أونال، الحائز على لقب بطل أوروبا في الرقص على الكرسي المتحرك، عن سعادته بالزواج من رفيقة دربه البالغة من العمر 30 عامًا، وأردف: "لا يمكن لإعاقتينا أن تكونا عائقًا أمام الحب أو الفن".

(الأناضول) 


ولفت إلى أنه يطمح للحصول على لقب بطولة العالم في مجال الرقص، مع زوجته التي ذكرت أنها تعرضت لشلل الأطفال بعمر الـ 6، وأنّ حياتها تغيرت مع ممارستها للرقص، موضحة أنها تنسى الإعاقة تمامًا، عندما ترقص مع زوجها.

(الأناضول) 


(الأناضول)

دلالات

ذات صلة

الصورة
التنوع الثقافي في السودان

منوعات وميديا

قدمت أكثر من 30 فرقة لمختلف المكونات القبلية في السودان عروضها في "مهرجان الشعوب" الذي أقيم في حديقة المتحف القومي وسط العاصمة الخرطوم، تحت عنوان مهرجان "تنوع".
الصورة
نشامي فلسطين/فلكلور (عبد الحكيم أبو رياش)

منوعات وميديا

ينبعث عبق الأصالة والتراث الفلسطيني من "خيمة الشعر" التي أقامها أعضاء فرقة "نشامة البادية" للتراث البدوي الفلسطيني، لتقديم لوحات فنية فلكلورية متنوعة، تُظهر حفاظهم على الإرث التراثي لآبائهم وأجدادهم.
الصورة
اليوغا (غيتي)

مجتمع

الحفاظ على اللياقة البدنية والصفاء الذهني أمر مطلوب في فترة الحجر المنزلي. ولذا عمد العديد من الأندية الرياضية إلى تقديم برامج رياضية مجانية وعن بعد، تراعي الأعمار كافة، وفق تقرير لصحيفة "ذي إندبندنت" البريطانية.
الصورة
pione

رياضة

قرر أهل لاعب دنماركي من الأصول الأوغندية، يُدعى بيوني سيستو، الاحتفال باستدعاء ابنهم للمشاركة مع المنتخب الدنماركي (تحت 21 سنة) بطريقة غريبة وفريدة من نوعها، عبر مقاطعة المؤتمر الصحافي، والغناء والرقص على أنغام أفريقية.

المساهمون