عرب آسيا في أميركا.. العراق وفلسطين ولبنان في الواجهة   

01 يوليو 2020
الصورة
العراقي علي عدنان (Getty)

 

تحدّثنا في مقالٍ سابق عن التجربة العربية الأفريقية في الدوري الأميركي لكرة القدم، والأسماء التي لعبت هناك، اليوم ننتقل إلى اللاعبين الآسيويين. بطبيعة الحال فشل بعضهم ونجح آخرون، لكن ذلك لا ينفي أن الدوري الأميركي شكّل للعديد منهم باباً للاحتراف، في بلدٍ تُعتبر فيها رياضات أخرى أهم من كرة القدم.

مرّ على تاريخ الدوري الأميركي 6 لاعبين عرب من القارة الآسيوية. والبداية مع العراق وتحديداً جاستن ميرام الذي يمتلك خبرة طويلة في المسابقة هناك، وهو الذي ولد في الولايات المتحدة ببلدة شيلبي تشارتر بميشيغان، وبدأ ممارسة كرة القدم مع أندية محلية قبل الاحتراف مع نادي أريزونا عام 2007، لكنه توقف بعدها عن اللعب إلى حين نجاحه في إقناع نادي كولومبوس كرو بضمّه، استمرّ في صفوفه من عام 2011 حتى 2017 ليلعب بعدها لنادي أولاندو سيتي ثم كولومبوس كرو وبعدها أتلانتا يونايتد، لينضمّ في 2020 لنادي ريل سالت ليك، وهو يبلغ من العمر 31 عاماً، ولعب لمنتخب العراق 33 مباراة سجل خلالها 4 أهداف.

 

 

أما اللاعب العراقي الآخر فهو نجم أودينيزي وأتلانتا الإيطاليين سابقاً، علي عدنان، الذي مثّل منتخب بلاده في 73 مباراة وسجل خمسة أهداف، وهو حالياً ينشط في نادي فانكوفر وايت كابز، في موسمه الثاني معه. من العراق إلى لبنان لنتحدث عن الدولي حسن سعد الملقب بـ"سوني"، الذي ولد في الولايات المتحدة في وايندوت بميشيغان ويبلغ من العمر حالياً 27 عاماً، بدأ مسيرته مع نادي سبورتنغ كانساس ومثّل العديد من الأندية بعدها منها إندي إيليفين، ليرحل إلى بلده، فدافع عن نادي الأنصار، مع العلم أنه مثّل في السابق منتخب أميركا تحت 17 و20 عاماً.

ننتقل بعدها إلى فلسطين، التي مثّلها في دوري "MLS" كلّ من اللاعب السابق شاكر أسد (41 عاماً) والمعتزل عام 2003، ونظمي البدوي لاعب الفدائي حالياً. الأول لعب لأندية نيو إنغلاند ريفولوشن وميامي فوزيون وشارلستون باتيري وأتلانتا سيلفرباكس، أما الثاني فلعب لنادي سينسيناتي وفريق شمال كارولاينا، ناديه الحالي. أما اللاعب الأخير في القائمة، فهو السوري غابرييل سومي، لاعب نادي نيو إنغلاند ريفولوشن حالياً.