صراع إنكليزي فرنسي على خدمات الجزائري بن طالب

21 يونيو 2019
الصورة
عانى بن طالب مع شالكة بموسم 2018 /2019 (Getty)
اقتربت المسيرة الاحترافية للنجم الجزائري نبيل بن طالب مع نادي شالكة الألماني من نهايتها، بعدما بات قائد خط الوسط قريباً من المغادرة في سوق الانتقالات الصيفية، مع اهتمام عدد من الأندية الأوروبية على خدماته.

وعانى نبيل بن طالب من الإصابات التي تعرّض لها في موسم 2018 /2019، بالإضافة للمشاكل الكثيرة مع مدربيه السابقين دومينكو تيديسكو والهولندي هوب ستيفنز، مما جعل إدارة نادي شالكة الألماني تقرر إنزاله إلى الفريق الرديف، لكن العديد من الأندية الأوروبية سارعت إلى شقيقه ووكيل أعماله كريم، حتى تقنع الجزائري بالقدوم إليها في سوق الانتقالات الصيفي.

وكشفت صحيفة "بيلد" الألمانية، أن النجم الجزائري نبيل بن طالب يملك عدداً من العروض المقدمة له من أندية فرنسية وإنكليزية، من دون ذكره أسماءها، مؤكدةً أن قائد خط الوسط يفضل العودة إلى الدوري الإنكليزي الممتاز، الذي تألق فيه مع توتنهام.


وأضافت أن النجم الجزائري نبيل بن طالب أبلغ شقيقه ووكيل أعماله كريم بعدم تحمسه، للانتقال إلى الدوري الفرنسي مرة أخرى، بسبب الفترة السيئة التي قضاها مع نادي ليل، الذي انطلق منه إلى عالم الساحرة المستديرة.

يُذكر أن بن طالب قد انتقل إلى نادي شالكة الألماني في صيف عام 2017، قادماً من نادي توتنهام الإنكليزي مقابل 19 مليون يورو، ليُقدم موسماً رائعاً مع الفريق الأزرق في البوندسليغا، لكن النجم الجزائري تراجع مستواه بشكل ملحوظ، بسبب الإصابات التي تعرض لها، ومشاكله مع مدربي الفريق.