صحافيو مصر في سجونها

26 يوليو 2019
الصورة
محاكمة صحافيين بتهم الأخبار الكاذبة (أود أندرسن/فرانس برس)
تمامًا كما أطلقت وزارة الداخلية المصرية تصريحاً هزلياً في أعقاب ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، لتنفي عنها تهمة قتل الثوار، فقالت "الداخلية مافيهاش قناصة"؛ خرج رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، مكرم محمد أحمد، لينفي وجود صحافيين معتقلين في مصر، قائلاً "ليس هناك صحافي واحد في السجون". لم يقف أحمد عند هذا الحد، بل إنه نفى خلال لقائه رؤساء التحرير الأفارقة، "وجود أي صحافي في السجن في قضية تخص حرية الرأي والتعبير والمهنة". هذا رغم أن القضايا الكيدية التي أدرجها النظام خلال السنوات الماضية، يُحاكم فيها صحافيون بتهم "نشر أخبار كاذبة"، ولعلّ آخرهم الصحافيان هشام فؤاد وحسام مؤنس، المعتقلان على ذمة القضية رقم 930 لسنة 2019 المعروفة إعلاميًا بـ"تحالف الأمل". 

تصريحات مكرم ردّ عليها مقرر لجنة الحريات في نقابة الصحافيين المصرية، عمرو بدر، في تصريحات صحافية قائلًا "هذه التصريحات غير صحيحة وتتناقض مع الواقع الذي يؤكد وجود زملاء صحافيين محبوسين على ذمة قضايا نشر ورأي، مثل الزميلين هشام فؤاد وحسام مؤنس، وقبلهما الزميل عادل صبري، بالإضافة إلى الزميل معتز ودنان، وغيرهم من الزملاء غير المقيدين بالنقابة". وهو ما تعكسه القضايا وإحصاءات منظمات حقوق الإنسان.

قضية "تحالف الأمل"
بدأت قضية تحالف الأمل يوم 25 يونيو/حزيران الماضي، بالقبض على النائب البرلماني السابق وعضو الهيئة العليا للحزب المصري الديمقراطي زياد العليمي، والصحافي حسام مؤنس منسق حملة المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي، والصحافي والناشط في مجال الدفاع عن الصحافيين والحريات هشام فؤاد، والناشط العمالي أحمد تمام، والكاتب والخبير الاقتصادي عمر الشنيطي، بالإضافة إلى رجلي الأعمال أسامة العقباوي، ومصطفى عبد المعز، ومدير المنتدى المصري لعلاقات العمل الحقوقي حسن بربري.
وقد اتهمت نيابة أمن الدولة المقبوض عليهم بمشاركة جماعة الإخوان في تحقيق أغراضها ونشر وبث أخبار كاذبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بغرض إثارة الفتن وقلب نظام الحكم، فضلاً عن اتهام بعضهم بتمويل وإمداد الجماعة. وقد قررت حبسهم جميعا 15 يومًا على ذمة التحقيق. ثم تم التوسع في الحملة الأمنية الشرسة، والقبض على عشرات آخرين والتحفظ على أموالهم مع عدد من الشركات، على ذمة نفس القضية. ثم صدرت قرارات بالتحفظ على الأموال، لـ70 متهماً و15 شركة على ذمة القضية. 
الثقب الأسود 
آخر من انضم للقافلة، كان الصحافي يسري مصطفى الذي أخفي قسريًا 79 يومًا، ثم ظهر في نيابة أمن الدولة العليا معروضًا على ذمة القضية 441 لسنة 2018 المعروفة إعلاميًا بـ"الثقب الأسود الذي يلتهم الصحافيين والناشطين"، حسب وصف منظمات حقوقية مصرية.
فتحت القضية 441 عام 2018، وبدأت بإدراج 9 متهمين جميعهم إما صحافيون أو حقوقيون، وجدوا أنفسهم مجتمعين في قضية واحدة، من دون حتى سابق معرفة تذكر بينهم جميعًا، لا سيما أنهم ينتمون لأيديولوجيات وتوجهات سياسية ودينية متباينة، ولا تزال تلك القضية تستقبل متهمين جددا كل فترة، جميعهم لا يجمعهم انتماء سياسي ولا فكري ولا حتى ديني، فقط جمعتهم اتهامات "نشر أخبار كاذبة من شأنها التأثير على الأمن القومي للبلاد، والانضمام لجماعة أسست خلافًا للقانون والدستور"، في قضية واحدة، كنموذج لاستمرارعمليات القبض التعسفي للناشطين والصحافيين والحقوقيين والزج بهم في قضايا تتعلق بأمن الدولة.
وتضم تلك القضية عددا من الصحافيين، وهم: الكاتب والصحافي رئيس تحرير موقع "مصر العربية، عادل صبري الذي تم إدراجه على ذمة هذه القضية أثناء انتظار تنفيذ قرار الإفراج عنه من القضية رقم 4861 لسنة 2018 جنح الدقي، بعد سداد كفالة قيمتها 10 آلاف جنيه في 4 أغسطس/آب الماضي، حين فوجئ صبري ومحاموه بقرار نيابة أمن الدولة بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات في القضية رقم 441 لسنة 2018 على خلفية اتهامه بالانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون ونشر أخبار كاذبة.
ومصطفى الأعصر، صحافي وباحث، ألقي القبض عليه في فبراير/شباط 2018، وأخفي قسريًا لمدة 13 يومًا قبل أن يظهر على ذمة تلك القضية.
وحسن البنا، صحافي ومتدرب في صحيفة "الشروق" المصرية، ألقي القبض عليه مع الأعصر ومر بنفس التفاصيل حتى اليوم.
ومعتز ودنان، صحافي مصري ومراسل موقع "هاف بوست"، ألقي القبض عليه في 16 فبراير/شباط 2018 على خلفية حوار أجراه مع رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، هشام جنينة، ويحاكم حاليًا من قبل القضاءالعسكري المصري.
وهاجر عبد الله، صحافية مصرية في صحيفة "المواطن"، تم إلقاء القبض عليها في 2 إبريل/نيسان 2018 من ميدان التحرير، أثناء تغطية نتيجة الانتخابات الرئاسية المصرية.
وشروق أمجد، صحافية مصرية، وزوجة الصحافي المصري أحمد السخاوي المعتقل في القضية رقم 977 لسنة 2017، ألقي القبض عليها في 25 إبريل/نيسان 2018، وأُدرجت على ذمة تلك القضية.
وعبد الرحمن الأنصاري، مصور صحافي، ألقي القبض عليه من الشارع في 8 مايو/أيار 2018، وأخفي قسريًا لمدة 12 يومًا قبل أن يظهر على ذمة تلك القضية.
إلى ذلك، فإن آخر قائمة محدثة بالصحافيين في السجون المصرية، الصادرة عن المرصد العربي لحرية الإعلام (منظمة مجتمع مدني مصرية) في 3 يوليو/تموز الحالي، تضم أسماء 85 صحافيًا رهن محاكمات وحبس احتياطي، هم:

1. ابراهيم خليل الدراوي (القومية للتوزيع)
2. إبراهيم سليمان (القناة الخامسة)
3. إبراهيم طلحة (صحافي حر)
4. إبراهيم محمد عبد النبي عواد (شبكة رصد)
5. أحمد أبو زيد الطنوبي (صحيفة الديار)
6. أحمد بيومي (صحيفة الديار)
7. أحمد كمال (صحافي حر)
8. أحمد حمودة محمد السخاوي (صحيفة تحيا مصر)
9. أحمد خميس أنور عبد القوي (صحافي حر)
10. أحمد ناصر عبد اللطيف (موقع المنارة)
11. أحمد علي أحمد النجار (مراسل حر)
12. أحمد علي عبد العزيز (صحيفة غد الثورة)
13. أحمد علي عبده عفيفي (منتج أفلام وثائقية)
14. أحمد محرم عبد السلام (مراسل حر)
15. إسلام جمعة (مصور في قناة مصر 25)
16. إسلام عبد الجيد سيد عبد العال "إسلام غيط" (مراسل حر)
17. إسلام عبد العزيز "خرم" (صحافي حر)
18. أسماء كامل حسن زيدان (صحافية في القدس العربي)
19. إسماعيل السيد عمر الإسكندراني (باحث وصحافي)
20. آية حامد (مراسلة في صحيفة الدستور)
21. آية علاء حسني (صحافية حرة)
22. بدر محمد بدر (رئيس تحرير صحيفة الأسرة العربية سابقاً)
23. بكري عبد العال (صحيفة الراية)
24. حسام مؤنس (صحافي في صحيفة الكرامة)
25. حسن البنا مبارك (صحافي تحت التدريب في "الشروق")
26. حسين عبد الحليم (صحيفة الدستور)
27. خالد حمدي عبد الوهاب (قناة مصر 25)
28. خالد محمد عبد الرؤوف سحلوب (مصور صحافي بشبكة رصد)
29. رجب أحمد الجداوي (مراسل حر)
30. سامح البلاح (صحيفة الشرق الأوسط)
31. سعيد أبو حج (مركز إعلام سيناء)
32. سعيد حشاد (صحافي في موقع فكرة بوست)
33. سيد موسى (قناة أمجاد الفضائية)
34. شادي أبو زيد (مراسل تلفزيوني)
35. شروق أمجد (مصورة صحافية)
36. شريف عبد المطلب (مراسل حر)
37. صهيب سعد محمد الحداد (مراسل حر)
38. عبد الرحمن رمضان شاهين المصيلحي (قناة مصر 25)
39. عبد الرحمن على محمود (مراسل حر)
40. عبد الله رشاد (البوابة نيوز)
41. عبير الصفتي (صحافية حرة)
42. عبد الرحمن الورداني (إعلامي حر)
43. علياء عواد (مصورة صحافية في شبكة رصد)
44. عمار عبد المجيد (موقع الحدث)
45. عمر خضر (شبكة رصد)
46. عمر محمد مبروك الصاوي (صحافي حر)
47. عمرو الخفيف (مدير الهندسة الإذاعية سابقاً)
48. عمرو جمال (مصور صحافي)
49. فاطمة محمد عفيفي (مراسلة صحافية)
50. كرم طه شلبي (صحافي في المصدر)
51. مجدي أحمد حسين (رئيس تحرير الشعب الجديد)
52. محمد جبريل (اعلامي حر)
53. محسن يوسف السيد راضي (مدير تحرير مجلة التجاريين ومجلة الدعوة)
54. محمد إبراهيم شرف (قناة الحياة مصر)
55. محمد إبراهيم شكري (قناة الأمة الفضائية)
56. محمد أبو زيد (مصور صحافي في صحيفة التحرير)
57. محمد أحمد محمد شحاتة (صحافي حر)
58. محمد الحسيني (مصور صحافي في موقع الشورى)
59. محمد السخاوي (مراسل حر)
60. محمد السعيد الدشتي (صحيفة المشهد)
61. محمد صالح (صحافي حر)
62. محمود محمد خليل عاشور (سكرتير تحرير صحيفة الأحرار سابقاً)
63. محمد حسام الدين عبد الحليم الكفراوي (مراسل حر)
64. محمود محمد عبد اللطيف (كاتب صحافي)
65. محمد رجب (مراسل حر)
66. محمد سعيد فهمي (صحافي في صحيفة الدوريات العربية والشروق سابقا)
67. محمد صلاح الدين مدني (قناة مصر 25)
68. محمد صلاح شرارة (الوطن القطرية)
69. محمد عبد النبي فتحي عبدة (مراسل حر)
70. محمد علي صلاح (صحيفة الشعب الجديد)
71. محمد مصطفى بيومي (مراسل حر)
72. محمود حسين جمعة (منتج برامج في قناة الجزيرة)
73. محمود داوود (موقع 30 يوم نيوز)
74. محمود محمد عبد النبي عواد (شبكة رصد)
75. مصطفى الأعصر (صحافي في موقع ألترا صوت)
76. مصطفى الأزهري (مُقدّم برامج في عدد من القنوات الفضائية الدينية)
77. معتز ودنان صحافي (هاف بوست)
78. محمود محمد عبداللطيف (مصور صحافي)
79. طارق خليل (إعلامي ومقدم برامج في التلفزيون المصري)
80. طارق زيادة (إعلامي ومونيتر)
81. يوسف حسني (منتج سابق لفضائية الجزيرة)
82. كريم مصطفي سيد (صحافي حر)
83. عادل صبري (رئيس تحرير موقع مصر العربية)
84. وليد محارب (قناة مصر 25)
85. يسري مصطفي (صحافي حر)