سورية: قتلى بغارات على حلب وسقوط طائرة شرق دمشق

عدنان علي
رامي سويد
22 ابريل 2016
+ الخط -
شنّت طائرات حربية، يعتقد أنها تابعة للنظام السوري والقوات الروسية، التي ما تزال متواجدة في سورية، أكثر من عشر غارات جوية على الأحياء التي تسيطر عليها قوات المعارضة في حلب، اليوم الجمعة، ما أسفر عن مقتل أكثر من عشرة مدنيين، وإصابة نحو ثلاثين آخرين، في وقت أعلن "جيش الإسلام" سقوط طائرة للنظام شرق دمشق.

وقال شهود عيان، إنّ طائرة حربية نفذت، صباحاً، غارتين جويتين على حي بستان القصر الذي تسيطر عليه المعارضة وسط مدينة حلب، واستهدفت الغارة الأولى مبنى سكنياً خالياً من سكانه فيما استهدفت الغارة الثانية مبنى آخر بالقرب من مدرسة النحاس في الحي، ما أدى إلى دماره ومقتل ثمانية مدنيين بينهم امرأتان وطفلة وإصابة نحو خمسة عشر آخرين.

وقال الناشط، حسن الحلبي، في حديثٍ لـ"العربي الجديد"، إنّ طائرات النظام السوري استهدفت أيضاً مبنىً سكنياً بالقرب من جامع المؤمنين في حي المشهد جنوب مدينة حلب بغارة جوية، ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة ثمانية آخرين.

وأضاف الحلبي، أنّ طائرات حربية لا يعرف ما إذا كانت تابعة للنظام السوري أم للقوات الروسية، استهدفت أيضاً مناطق سكنية في أحياء الأنصاري وباب الحديد والشعار التي تسيطر عليها المعارضة بحلب، وهرعت فرق الدفاع المدني إلى النقاط المستهدفة وشرعت بعمليات البحث عن جرحى بين الأنقاض.

وقالت مصادر طبية، في ريف إدلب الشرقي، إن امرأة وثلاثة من أطفالها قتلوا في قرية أبو خوص شرق مدينة سراقب بريف إدلب، نتيجة استهداف طائرة حربية للمنزل الذي كانوا يحتمون به في القرية، ما أدى إلى دماره ومقتل من فيه.

في غضون ذلك، أعلن المكتب الإعلامي لـ"جيش الإسلام"، سقوط طائرة حربية تابعة للنظام السوري في منطقة بير القصب شرق الغوطة الشرقية بريف دمشق.

ورجّح المصدر، أن يكون سبب سقوط الطائرة، وهي من نوع (ميغ 23) خللاً فنياً، أدى إلى سقوطها بعد اقلاعها بقليل من مطار الضمير العسكري. فيما ذكرت شبكة "سوريا مباشر"، أنّ حسابات إعلامية تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) تحدثت عن استهداف طائرة حربية بالمضادات الأرضية وسقوطها جراء ذلك، من دون وجود تأكيدات حول ذلك أو تبنٍّ رسمي من التنظيم لاسقاطها.

يشار إلى أن آخر طائرة حربية تابعة لقوات النظام أعلن تنظيم "داعش" إسقاطها، كانت قبل أسبوع في محيط مطار خلخلة في ريف محافظة السويداء، حيث ذكرت وكالة "أعماق"، التابعة للتنظيم، أنّ الطيار تمكن من النجاة بعد هبوطه فوق مناطق خاضعة لسيطرة النظام.

وكان تنظيم "داعش"، أعلن أنّه أسقط 68 طائرة خلال الأشهر الستة الماضية، من شهر أكتوبر/تشرين الأول 2015 إلى شهر إبريل/نيسان 2016، بينها 37 طائرة مسيّرة و22 طائرة مروحية و8 طائرات حربية، وطائرة ركاب روسية، معظمها في العراق، والباقي في ليبيا وسورية.

ذات صلة

الصورة
"الحاج يونس" يحفظ إرث المأكولات الشعبية في القامشلي

منوعات وميديا

منذ نحو 90 عاماً ومطعم "الحاج يونس" يقدم مأكولاته الشعبية في مدينة القامشلي، شمالي شرق سورية، إذ ترافق افتتاح المطعم مع تأسيس مدينة القامشلي عام 1930، ودشنه آرام كيششيان.

الصورة

اقتصاد

غادة العابو أو "أم صبحي"، كما ترغب في مناداتها حتى تبقى تتذكر ابنها صبحي الذي اختطفه النظام السوري وأخفاه بعد استصداره جواز سفر واستعداده للرحيل عن موطنه، ليختفي أثره تماماً ولم تعد أمه وأسرته تعلمان عنه شيئاً.
الصورة

اقتصاد

يستمر الخبز السوري في غزو أسواق تركيا، وخصوصاً إسطنبول، مع وجود قرابة 3 ملايين لاجئ فرضوا بعض عاداتهم الاستهلاكية على المجتمع المحلي، ومن بينها الخبز السوري، في المناطق التي استقروا فيها.
الصورة
أمنيات إدلب- سورية (العربي الجديد)

مجتمع

يعلّق السوريون آمالاً كثيرة على سنة 2021، متطلّعين إلى نهاية الآلام والمآسي التي يعيشونها، مترقّبين أن يكون العام الجديد عاماً يضيء نوره ظلام السنوات السابقة. تشاركوا أمنية أن يعمّ السلام سورية، وأن يزول حكم النظام، لتزول غمامة الظلم عنهم.

المساهمون