حلّاق يورّط نجوم دورتموند بسبب خرق قواعد بروتوكول كورونا

حلّاق يورّط نجوم دورتموند بسبب خرق قواعد بروتوكول الوقاية من كورونا

05 يونيو 2020
الصورة
سانشو وهازارد ضمن المخالفين للقواعد (كريستيان براتكي/Getty)
+ الخط -
وضع اتحاد كرة القدم الألماني، بروتوكول وقاية قبل استئناف مباريات الدوري، قبل أسابيع، وأصرّت الحكومة على تطبيقه حرفياً، لتفادي أي إصابة بفيروس كورونا الجديد وسط اللاعبين، وضمان السير الحسن لما تبقى من مباريات، وهي التدابير التي خرقها 6 لاعبين من نادي بوروسيا دورتموند.

ونشرت صحيفة "بيلد" الألمانية، صوراً لحلّاق خاص، تكفّل بتصفيف شعر نجوم بوروسيا دورتموند، دون أن يتخذوا تدابير الوقاية، والتي وافق عليها ناديهم قبل استئناف الدوري، حيث لم يرتدوا الأقنعة والقفازات.
وظهر الإنكليزي جايدن سانشو والمدافع الفرنسي دان آكسل زاغادو وزميله السويسري مانويل أكانجي، إضافة إلى الثلاثي؛ البرتغالي رافائيل غيريرو، والبلجيكي تورغان هازارد، ومواطنه أكسل فيتسل، وهم برفقة الحلّاق الذي مرّ على بيوتهم، كلّ على حدة، الأمر الذي فجّر حالة طوارئ لدى ناديهم، متخوّفاً من التعرّض لغرامات مالية ثقيلة.

ودافع الحلّاق، ويني نانا كاركاري، عن نفسه، بعد أن أضحى المتّهم الأول، فصرّح، ليومية Ruhr Nachrichten الألمانية التي تصدر في مدينة دورتموند: "حرصت على سلامة الجميع، وعقّمت أدواتي بشكل مستمر، عندما انتقلت من بيت لاعب لآخر. أما القناع فلقد نزعته فقط من أجل أخذ صورة، كما كنت أضع القفازات، عكس ما يشاع عن ذلك".
وقال ميكائيل زورك، المدير الرياضي للنادي، في مؤتمر صحافي: "خاطبت اللاعبين والحلّاق، واتضح أن كلّ التدابير كانت أولوية بالنسبة لهم، ولهذا فلا داعي لتضخيم الأمر أكثر".

وقررت رابطة الدوري الألماني، ظهر اليوم الجمعة، فرض غرامات مالية على اللاعبين أكانجي وسانشو، دون ذكر القيمة، ويمكن للاعبين تقديم استئناف في غضون خمسة أيام، من دون اتخاذ أي عقوبات تجاه نادي دورتموند، خاصة أنه لم يقع في "خطأ تنظيمي".

المساهمون