09 اغسطس 2020

تأخر انطلاق مباراة النجم الساحلي واتحاد تطاوين من الأسبوع الثامن عشر للدوري التونسي الممتاز لكرة القدم، بسبب قرار الحكم الذي طالب الفريق الضيف باستبدال قميصه.

ومنع الحكم مراد الحربي فريق اتحاد تطاوين من خوض المباراة بأقمصته المعروفة نظرا لتشابهها مع ألوان قمصان النجم الساحلي، طالبا من مسؤولي الفريق استبدالها بقمصان جديدة تكون مختلفة تماما عن ألوان قمصان الفريق المنافس في مشهد غريب للغاية في دوري المحترفين.

ولم يجد اتحاد تطاوين حلاٌ لهذه المشكلة، فباتت المباراة مهددة بالإلغاء بسبب افتقار الفريق لقمصان إضافية ولم يكن بإمكان المسؤولين في النادي أن يجلبوا ملابس جديدة بسبب بعد المسافة بين مقر تطاوين ومدينة حمام سوسة التي تحتضن اللقاء.

وأمام هذه الوضعية الصعبة، تدخل مسؤولو فريق أمل حمام سوسة الذي ينافس ضمن أندية دوري الدرجة الثانية التونسي، وقدم قمصان لاعبيه لنادي اتحاد تطاوين الذين قاموا بدورهم بإخفاء شعار أمل حمام سوسة بشريط لاصق حتى يتمكنوا من إنقاذ الموقف، في مشهد غريب جدا أثار استغراب وسخرية الجماهير الرياضية على صفحات التواصل الاجتماعي.

وتبعا لذلك انطلقت مباراة النجم الساحلي واتحاد تطاوين بتأخير 20 دقيقة عن موعدها الأصلي، ما تسبب أيضا في تأخير موعد مباراة النادي الأفريقي ونجم المتلوي بنحو 20 دقيقة للسماح للتلفزيون التونسي ببث المباراة مباشرة إثر نهاية المواجهة في حمام سوسة.