توتنهام ينجو من الخسارة وميلان يحقق الانتصار في تصفيات "اليوروباليغ"

18 سبتمبر 2020
الصورة
أفلت توتنهام من الهزيمة بتصفيات الدوري الأوروبي (نيكولاي دويشنوف/Getty)
+ الخط -

نجا نادي توتنهام الإنكليزي من الخسارة، بعدما تغلب بصعوبة على مُضيفه لوكوموتيف بلوفديف البلغاري بهدفين مقابل هدف وحيد، ضمن منافسات التصفيات الثانية المؤهلة لدور المجموعات في بطولة الدوري الأوروبي، فيما حقق ميلان الإيطالي فوزاً مستحقاً على منافسه شامروك روفرز الأيرلندي بهدفين دون رد.

نبدأ مع توتنهام الإنكليزي، الذي تلقى في الدقيقة (71) هدفاً من نجم مُضيفه لوكوموتيف بلوفديف البلغاري، جورجي مينشيف، لتتعقد مهمة كتيبة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، التي ظنت بأنها فقدت حظوظها في المسابقة القارية، بسبب صعوبة المنافس.

لكن توتنهام عاد بقوة، بعدما استغل قيام حكم المواجهة بطرد لاعبين من صفوف مُضيفه لوكوموتيف بلوفديف البلغاري، ليسجل النجم هاري كين هدف التعادل في الدقيقة (80) عبر ركلة جزاء، فيما أضاف زميله تانغي ندومبيلي هدف الفوز في الدقيقة (85)، ليؤهل فريقه إلى المرحلة المقبلة من التصفيات.

من جهة أخرى، تمكن نادي ميلان الإيطالي من تحقيق فوزٍ مستحق على مضيفه شامروك روفرز الأيرلندي بهدفين مقابل لا شيء، عبر النجم المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الذي أحرز الهدف في الدقيقة (23)، ثم أضاف زميله التركي هاكن كالهانغولو الهدف الثاني في الدقيقة (67).

بدوره، حقق نادي غلطة سراي التركي الفوز على مضيفه نيفتشي باكو الأذربيجاني بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، بعدما تمكن رفاق النجم الجزائري سفيان فيغولي من إحراز الأهداف في الدقائق (19، و48، 63)، لكن شباكهم تلقت الهدف الوحيد في الدقيقة (46).

أما نادي غلاسكو رينجرز الأسكتلندي، فتمكن من سحق منافسه لينكولن ريد أمبيس من جبل طارق بخمسة أهداف مقابل لا شيء، فيما ضمن ستاندر دو لياج البلجيكي الفوز على خصمه بالا تاون الويلزي بهدفين نظيفين، في حين حقق فولفسبورغ فوزاً عريضاً على كويكزي الألباني بأربعة أهداف من دون رد.