"توتنهام" يسقط و"الفيولا" ينتزع التعادل وصعود "فالنسيا" و"بورتو" اوروبيا

14 مارس 2014
الصورة
+ الخط -

وضع فالنسيا الاسباني قدما في الدور ربع النهائي من مسابقة الدوري الاوروبي لكرة القدم اثر فوزه على مضيفه لودوجورتس رازجارد البلغاري 3-صفر اليوم الخميس في ذهاب ثمن النهائي.

على ملعب لودوجورتس ارينا، لم يدع فالنسيا ضيفه يدخل في الاجواء وهز شباكه في وقت مبكر بواسطة انطونيو باراغان (5).

ونقصت صفوف فالنسيا بطرد الدولي المالي سيدو كيتا لارتكابه خطأ جسيما (25)، لكن الفريق الزائر لم يتأثر بهذا النقص واضاف الهدف الثاني قبل انتهاء الشوط الاول عبر الارجنتيني فيديريكو كارتابيا (33).

وفي الشوط الثاني، تحسن اداء اصحاب الارض وضغطوا على منطقة ضيوفهم الذين عززوا خلافا للمجريات تقدمهم بهدف ثالث حمل توقيع السويسري فيليب سنديروس (59).

وعلى استاديو دو دراغاو، حاول بورتو افتتاح التسجيل في الشوط الاول وكان الافضل والاخطر لكنه لم ينجح في مواجهة ضيفه نابولي الايطالي الذي سنحت له عدة فرص خطرة في الشوط الثاني لكنه خرج خاسرا بهدف وحيد.

وحصل بورتو على ركلة ركنية نفذت وارتدت من رأس احد المدافعين تابعها الكولومبي جاكسون مارتينيز وهي طائرة قوية بيسراه على يسار الحارس الدولي الاسباني خوسيه مانويل رينا (57).

ونجح الحارس البرازيلي هيلتون في ابعاد الخطر عن مرمى بورتو اكثر من مرة اولها من رأسية الاسباني راوول البيول، والثانية من كرة للارجنتيني غونزالو هيغواين التي ارتدت من القائم الايمن، وثالثة من كرة الاسباني الاخر خوسيه ماريا كايخون.

وانقذ هيلتون مرماه من هدف التعادل بعدما خرج من منطقته وابعد الكرة من امام الارجنتيني غونزالو هيغواين الذي كسر مصيدة التسلل واصبح في انفراد تام على مشارف منطفة الجزاء (66).

وناب القائم الايمن عن رينا بالوقوف في وجه كرة البديل الكولومبي خوان كوينتيرو بعد دربكة امام مرمى نابولي (82)، وصوب اللاعب نفسه كرة من خارج المنطقة سيطر عليها حارس نابولي (87)، وفوت البديل الكولومبي دوفان زاباتا فرصة ادرك التعادل للفريق الضيف في الوقت بدل الضائع.

وفي مباراة ثالثة، تعادل بال السويسري سلبا مع ضيفه ريد بول سالزبورغ النمساوي.

وعلى نفس السياق

تعادل يوفنتوس مع جاره فيورنتينا 1-1، وحسم ريال بيتيس المواجهة الاسبانية مع مواطنه اشبيلية 2-صفر، اليوم الخميس في ذهاب الدور ثمن النهائي من ةمسابقة الدوري الاوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ).

وحقق ليون الفرنسي فوزا كبيرا على ضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي 4-1، في حين تلقى توتنهام الانكليزي ضربة قاسية بخسارته الكبيرة امام ضيفه بنفيكا البرتغالي 1-3.

على ملعب يوفنتوس ستاديوم، لم يستطع فريق “السيدة العجوز” متصدر الدوري وحامل اللقب المحلي في الموسمين الماضيين، تجديد فوزه على فيورنتينا في المواجهة الايطالية الخالصة بعد ان كان هزمه 1-صفر الاحد الماضي في الدوري المحلي، وتأجل الحسم في المسابقة الاوروبية الى الخميس المقبل حيث يقام الاياب على ارض فيورنتينا.

ووضع يوفنتوس ضيفه في موقف حرج في وقت مبكر يوفنتوس بعد كرة عرضية عالية رفعها من الجهة اليسرى الغاني كوادوو اسامواه وامتصها سيباستيان جوفينكو على صدره فسقطت امام التشيلي ارتورو فيدال الذي تابعها بسهولة في الشباك (3). وابعد المونتينيغري ستيفان سافيتش خطر كرة عرضية ارسلها اسامواه، صاحب هدف الفوز الاسبوع الفائت، من الجهة ذاتها (13)، وانقذ البرازيلي نوربرتو مورارا نيتو حارس فيورنتينا مرماه من هدف ثان عندما تصدى ببراعة لرأسية فيدال (25). ووقفت العارضة بوجه رأسية ثانية لفيدال (38)، وانحرفت كرة الاسباني بورخا فاليرو سنتيمترات قليلة عن القائم الايسر لمرمى جانوليجي بوفون بعد ان ارتطمت بقدم المدافع الايطالي من اصل نيجيري انجلو اوغبونا وفاتت فرصة التعادل على الضيوف (45). وفي الشوط الثاني، اجرى مدرب فيورنتينا فينتشنزو مونتيلا تغييرات ناجحة، وتمكن الالماني ماريو غوميز بديل اليساندرو ماتري من تسجيل هدف التعادل بعد كرة بعيدة من المنطقة الدفاعية سيطر عليها في الجهة اليمنى وهرب من مدافعين وخدع بوفون بعد خروج غير موفق ووضعها في المرمى (79). واشتدت المنافسة والاثارة في الدقائق العشر الاخيرة مع سيطرة اكبر لفيورنتينا ما ادى لتدخل بوفون مرات عدة وابعاد كرات خطرة دون ان تتبدل النتيجة.

وعلى ملعب رامون سانشيز بيزخزان، انتهت المواجهة الاسبانية في عاصمة الاندلس بين اشبيلية وضيفه وجاره ريال بيتيس بفوز الاخير بهدفين نظيفين جاء اولهما بعد مرور ربع ساعة من زمن اللقاء بواسطة ليونارد باتيستاو (15). وفي الشوط الثاني، عزز سلفادور سيفيا هذا التقدم واكد الفوز بالهدف الثاني (77).

أشبيلية يخسر على أرضه من بيتيس

وعلى ملعب جيرلان البلدي، وجد ليون الفرنسي نفسه متخلفا في وقت مبكر بهدف سجله بافل هورفاث من ضربة رأس (3)، قبل ان يعادل له غيدا فوفانا من متابعة لكرة وصلته من ركلة ركنية (12). وفي الشوط الثاني، حقق ليون المهم وسجل هدف التقدم عن طريق الكسندر لاكازيت (53)، ثم تأكيد الفوز عبر ارنولد مفويمبا (61). ووجه فوفانا الضربة القاضية للفريق الضيف بتسجيله الهدف الثاني الشخصي والرابع لفريقه (70).

وسقط توتنهام الانكليزي على ملعبه وايت هارت لاين سقوطا مذلا وباتت مهمته اقرب الى المستحيلة للتعويض في الاياب.

توتنهام يعاني ويخسر على أرضه من بنفيكا )

وتقدم بنفيكا عن طريق مهاجم منتخب شباب اسبانيا رودريغو ماشادو بعد ان انفرد في الجهة اليمنى ووجه الكرة بيسراه الى اقصى الزاوية اليمنى والقائم الثاني لمرمى ميخائيل كيرجاكوف (29). وحاول التوغولي ايمانويل اديبايور اعادة توتنهام الى الاجواء في الشوط الثاني وتعددت تسديداته قرب الخشبات دون ان تلج احداها الشباك، في حين نجح بنفيكا في تعزيز تقدمه بالهدف الثاني عن طريق المدافع البرازيلي لويزاو الذي تابع كرة رفعت من ركلة ركنية (58). وحصل توتنهام على ركلة حرة تسبب بها سيلفيو ونفذها الدنماركي كريستيان اريكسن باتنقان استقرت على يمين الحارس السلوفيني يان اوبلاك (63). ونجح لويزاو مرة ثانية وسجل الهدف الثالث للضيوف بعد ركلة حرة وكرة مرتدة من الحارس الدولي الفرنسي هوغو لوريس تابعها بقوة في سقف الشبكة (84).

وعلى ملعبه افاس شتاديون، تغلب الكمار الهولنديب على ضيفه انجي ماخاتشكالا الروسي بهدف وحيد حمل توقيع الاميركي من اصل ايسلندي آرون يوهانسون (29 من ركلة جزاء).

المساهمون