تفشي كورونا يقسم إيران إلى ثلاث مناطق

26 ابريل 2020
الصورة
ارتداء الكمامة إلزامي في إيران (عطار كناري/فرانس برس)
+ الخط -
أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور، اليوم الأحد، تسجيل 1153 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين إلى 90481، من بينهم 3079 حالة حرجة، كما ارتفع عدد الوفيات إلى 5710.

ووفق الحصيلة الأخيرة، يتراجع عدد الوفيات بكورونا في إيران أكثر من 70 في المائة، إذ سُجلت خلال الـ24 ساعة الأخيرة 60 وفاة فقط، وهو الرقم الأقل منذ 46 يوما.
وكشف جهانبور، في مؤتمره الصحافي اليومي، أن عدد المتعافين من الفيروس ارتفع إلى 69657 متعاف، وأن بلاده أجرت 421 ألف فحص لتشخيص الإصابة منذ 19 فبراير/شباط الماضي، عندما سجّلت أولى الإصابات في مدينة قم (وسط).
من جهته، أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأحد، خلال لقاء مع أعضاء اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، أن السلطات قررت تقسيم البلاد إلى ثلاث مناطق، هي المنطقة البيضاء والمنطقة الصفراء والمنطقة الحمراء، وأن التقسيم الجديد يعتمد على تفشي الفيروس، وسيشكل أساسا للقيود المتبعة في مكافحة المرض.
وكشف روحاني أن الأماكن الدينية في المناطق البيضاء ستفتح أبوابها، وسيسمح بإقامة صلوات الجمعة والجماعة في مساجدها، مشيرا إلى أن عدد المناطق البيضاء 127 قضاء من أصل 434 قضاء في البلاد.
واتخذ روحاني، وفقا لما أورده موقع الرئاسة الإيرانية، قرارا بإلزام المواطنين بارتداء الكمامات والقفازات في الحافلات وعربات المترو، موضحا أن وزارة الداخلية ستعلن لاحقا عن موعد تنفيذ هذا القرار.

وأعلنت السلطات المحلية في مدينة قم، التي تضم مقامات ومزارات دينية مهمة، أنه بالنظر إلى أن وضعية المدينة ليست بيضاء، حسب التقسيم الحكومي، فإن المواقع الدينية والمساجد فيها ستبقى مغلقة حتى 21 مايو/أيار المقبل، وفقا لوكالة "تسنيم".
وقال الرئيس الإيراني، أمس السبت، إن على بلاده تخطيط الاقتصاد على أساس أسوأ سيناريو ممكن لوباء فيروس كورونا، وهو احتمال استمرار تعطل العمل لما يقرب من عام.

المساهمون