تعرّف على اللاعب الذي دمّر أحلام سيميوني وأتلتيكو

14 اغسطس 2020
الصورة
آدامز يبلغ من العمر 21 عاماً (لويس جيني/فرانس برس)

بلغ لايبزيغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه بعدما أقصى نظيره أتلتيكو مدريد من ربع النهائي بعد الفوز بهدفين لواحد.

وبينما كانت النتيجة تشير إلى التعادل الإيجابي بهدف لمثله، خطف البديل تايلر شان آدامز الأضواء، بعدما زجّ به المدرب يوليان ناغلسمان في الدقيقة 72، ليسجل هدف الفوز في الدقيقة 88، فمن هو هذا اللاعب الشاب؟

ولد آدامز يوم 14 فبراير شباط 1999 في نيويورك، ويبلغ من العمر 21 عاماً، بدأ مسيرته في الفئات العمرية لنادي نيويورك ريد بولز الأميركي عام 2010 وبعدها لعب عام 2015 للفريق الثاني.

تم ترفيعه للفريق الأول عام 2016 وقضى هناك موسمين سجل خلالهما هدفين في 59 مباراة، قبل أن يلتحق بصفوف لايبزيغ سنة 2019.

وخاض آدامز 27 لقاء مع لايبزيغ قبل مواجهة أتلتيكو مدريد، لكنه لم يسجل أي هدف، ليبتسم له القدر في نهاية الأمر، بعدما أحرز الهدف الأغلى في مسيرته حتى اللحظة.

يُذكر أن صاحب الـ21 عاماً مثّل منتخب الولايات المتحدة الأميركية في 10 مباريات وسجل هدفاً واحداً منذ عام 2017.

وأنهى آدامز بهدفه حلم أتلتيكو مدريد والمدرب دييغو سيميوني في تحقيق لقب دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه.