لايبزيغ يقصي أتلتيكو ويدخل تاريخ الأبطال

14 اغسطس 2020
الصورة
سيطر لايبزيغ على المباراة أمام أتلتيكو مدريد (ميغيل لوبيز/Getty)

حقق نادي لايبزيغ فوزاً مستحقاً على منافسه أتلتيكو مدريد الإسباني بهدفين مقابل هدف واحد في المواجهة القوية التي جمعت بينهما في دوري أبطال أوروبا بالعاصمة البرتغالية لشبونة، ليصل الفريق الألماني إلى نصف المسابقة القارية.

وخيم التعادل السلبي على مجريات الشوط الأول، بعدما ظهر الحذر الكبير من قبل ناديي أتلتيكو مدريد ومنافسه الألماني لايبزيغ، الذي اعتمد على الدفاع المنظم والهجمات المرتدة السريعة، التي قادها الإسباني الشاب داني أولمو.

وتمكن داني أولمو من تسجيل هدفٍ لصالح لايبزيغ في الدقيقة الخمسين من عمر الشوط الثاني في المواجهة القوية، ليصبح ثاني لاعب في دوري أبطال أوروبا يحرز هدفين لفريقين مختلفين في موسم 2019/2020، بعد أن سبقه إليها النجم النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند.

 

لكن أتلتيكو مدريد استطاع تسجيل هدف التعادل، عن طريق الشاب البرتغالي جواو فيليكس، الذي نزل بديلاً في الشوط الثاني، وخطف ضربة جزاء لصالح فريقه، نفذها بنجاح في الدقيقة (71)، إلا أن المفاجأة الكبيرة حدثت قبل نهاية المباراة.

وخطف لايبزيغ هدف الفوز الثاني في المواجهة الصعبة، بعد هجمة منظمة بين لاعبيه، وصلت إلى تايلر أدامز، الذي أطلق تسديدة قوية للغاية من خارج منطقة الجزاء، سكنت شباك الحارس يان أوبلاك، بعدما ارتطمت بأحد مدافعي أتلتيكو مدريد، الذي خرج بشكل مفاجئ للغاية من دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد الفريق الألماني، الذي سيواجه باريس سان جيرمان بنصف النهائي.

وبحسب حساب "مستر شيب" المتخصص بالأرقام الرياضية، فإن نادي لايبزيغ يعد أصغر فريق في تاريخ دوري أبطال أوروبا يصل إلى نصف نهائي المسابقة القارية (11 سنة على تأسيسه)، بعد أن كان ريد ستار الصربي يحتفظ بالرقم القياسي (12 عاماً على تأسيسه).