ترامب يؤكد استئناف المفاوضات التجارية...و"المركزي" يثبّت الفائدة

واشنطن
العربي الجديد
20 مارس 2019
+ الخط -

أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، استئناف المفاوضات التجارية مع الصين متوقعاً التوصل إلى اتفاق ثنائي "بخطى سريعة"، فيما أعلن البنك المركزي الأميركي تثبيت الفائدة على حالها، ما أدى فوراً لهبوط مؤشر الدولار إلى أدنى مستوى في 3 أسابيع، كما انحدرت، في غضون ذلك، مخزونات النفط في أكبر هبوط أسبوعي لها منذ يوليو/ تموز 2018.

ترامب أكد ما نشره "العربي الجديد" أمس الثلاثاء، نقلاً عن "وول ستريت جورنال"، من أن مفاوضين تجاريين أميركيين سيذهبون إلى بكين الأسبوع القادم (الإثنين على الأرجح) لجولة أخرى من المحادثات بين البلدين.

ورداً على سؤال عن رفع الرسوم الجمركية التي فرضتها إدارته على الصين، أبلغ ترامب الصحافيين قبيل مغادرته البيت الأبيض اليوم: "إننا لا نتحدث عن إزالتها. إننا نتحدث عن إبقائها لفترة زمنية كبيرة لأننا يجب علينا أن نتأكد من أننا إذا عقدنا الاتفاق" فإن الصين ستتقيد به، كما نقلت عنه رويترز، لكنه لم يذكر تفاصيل.

مسؤول في إدارة ترامب، كان قال للصحيفة الأميركية يوم الثلاثاء إن الممثل التجاري الأميركي، روبرت لايتهايزر، ووزير الخزانة، ستيفن منوتشين، يعتزمان السفر إلى الصين الأسبوع القادم لجولة أخرى من محادثات التجارة.
والمحادثات المباشرة المرتقبة ستكون الأولى منذ أن أرجأ ترامب مهلة انتهت في أول مارس/ آذار لتفادي زيادة في الرسوم الجمركية على واردات من الصين بقيمة 200 مليار دولار من مستواها الحالي البالغ 10% إلى 25%، فيما تهدف المفاوضات إلى إنهاء حرب تجارية مضى عليها 8 أشهر تقريباً بين أكبر اقتصادين في العالم.

تثبيت سعر الفائدة وهبوط مؤشر الدولار

في السياسة النقدية، قرر مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي، اليوم الأربعاء، إبقاء سياسته دون تغيير، محافظاً على أسعار الفائدة ضمن نطاق بين 2.25% و2.50%.

المجلس أعلن أنه لا يرى زيادات للفائدة هذا العام، لكنه يتوقع زيادة واحدة في عام 2020، مشيراً إلى أن الاقتصاد الأميركي تباطأ من وتيرته القوية في الربع الأخير من 2018، فيما مكاسب الوظائف متينة.

وتوقع المركزي انخفاض التضخم على أساس سنوي فيما يرجع إلى حد كبير إلى تراجع أسعار الطاقة، كما يتوقع تباطؤ نمو استثمارات الأسر والاستثمار الثابت للشركات في الربع الأول من 2019.

وهبط مؤشر الدولار إلى أدنى مستوى في نحو 3 أسابيع مباشرة بعد نشر بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي، فيما ارتفع سعر أونصة الذهب للبيع الفوري 0.7% إلى 1315.32 دولاراً.

مستوى قياسي جديد للبلاديوم

وسجل البلاديوم مستوى قياسيا مرتفعا جديدا اليوم الأربعاء، بدعم من مخاوف بشأن نقص في الإمدادات، بينما غًير الذهب مساره ليرتفع بعد أن أبقى البنك المركزي أسعار الفائدة بدون تغيير.

وصعد سعر البلاديوم للبيع الفوري أثناء الجلسة إلى 1608 دولارات للأوقية (الأونصة) وهو أعلى مستوى له على الإطلاق قبل أن يقلص مكاسبه إلى 0.5 بالمئة عند 1604.51 دولار في نهاية جلسة التداول بالسوق الأميركي.

وأغلق المؤشران ستاندرد آند بورز500 وداو جونز على انخفاض اليوم الأربعاء بفعل خسائر لأسهم القطاع المالي السريعة التأثر بأسعار الفائدة بعد أن قال مجلس الاحتياطي الاتحادي إنه لا يتوقع أن يرفع أسعار الفائدة هذا العام.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 0.55%، إلى 25745.94 نقطة، بينما تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 0.29% ليغلق عند 2824.23 نقطة. لكن المؤشر ناسداك المجمع أغلق مرتفعا 0.07% إلى 7728.97 نقطة.




رئيس البنك المركزي، جيروم باول، قال إن البنك ما زال يتوقع أن ينمو الاقتصاد بوتيرة قوية في 2019، مضيفاً أن سوق الوظائف لا تزال قوية، وأن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيواصل سياسة التحلي بالصبر، مع إشارته إلى أن النمو يتباطأ لا سيما في أوروبا والصين.

وجدّد القول إنه سيتحلى بالصبر بينما يقرر ما هي التعديلات المستقبلية لأسعار الفائدة التي ربما تكون مناسبة، وحذر من أن البيانات منذ سبتمبر/ أيلول الماضي تظهر نمواً أبطأ من المتوقع، موضحاً أن التصويت بالموافقة على قرارات السياسة النقدية كان بالإجماع، مشيراً إلى أنه لن يعلق على التوقعات الاقتصادية الصادرة عن البيت الأبيض.

أكبر هبوط أسبوعي لمخزونات النفط منذ يوليو 2018

في مجال آخر، قالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم، إن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة هبطت على غير المتوقع الأسبوع الماضي، كما انخفضت مخزونات البنزين ونواتج التقطير، حسبما نقلت "الأناضول".

وأظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات الخام هبطت نحو 9.6 ملايين برميل يومياً في الأسبوع المنتهي في 15 مارس/ آذار، في حين كانت توقعات المحللين تشير إلى زيادة قدرها 309 آلاف برميل، علماً أن هذا هو أكبر هبوط منذ يوليو/ تموز 2018.
وأشارت البيانات إلى أن مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينغ بولاية أوكلاهوما انخفضت بمقدار 468 ألف برميل، فيما صعدت أسعار الخام الأميركي بعد نشر بيانات المخزونات، بحسب رويترز.

وزاد استهلاك مصافي التكرير من الخام بواقع 178 ألف برميل يومياً، في حين ارتفعت معدلات تشغيل المصافي 1.3 نقطة مئوية.

إدارة معلومات الطاقة أوضحت أن مخزونات البنزين انخفضت 4.6 ملايين برميل، بينما كان محللون شملهم استطلاع لرويترز قد توقعوا انخفاضاً قدره 2.4 مليون برميل.

كذلك، هبطت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، 4.1 ملايين برميل مقارنة مع توقعات بانخفاض قدره 1.1 مليون برميل. وتراجعت واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي بمقدار 660 ألف برميل يومياً إلى 3.54 ملايين برميل يومياً.

ذات صلة

الصورة
مهاجرون في بودابست- ناصر السهلي

مجتمع

في اليوم الدولي للمهاجرين، الذي يصادف اليوم، الجمعة، تتابع "العربي الجديد" الإضاءة على قضية الهجرة واللجوء، سواء في التدفق المستمر نحو الدول الغنية والآمنة هرباً من الفقر والحروب، أو في محاولات الدول المستقبلة وقف هذا التدفق، مع ما في ذلك من انتهاكات
الصورة

سياسة

أظهرت النتائج النهائية لإعادة فرز الأصوات في ولاية جورجيا الأميركية، الخميس، احتفاظ المرشح الديمقراطي جو بايدن بتقدمه على منافسه دونالد ترامب، وفيما يصرّ الأخير على رفض الاعتراف بالخسارة، حذّر بايدن من "رسالة مروعة إلى العالم".
الصورة
رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية (عباس موماني/فرانس برس)

سياسة

حذّر رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، اليوم الاثنين، من التطورات الخطرة غير المسبوقة في المشروع الاستعماري والاستيطاني الذي يسابق الزمن لفرض وقائع الاحتلال على جميع الأراضي الفلسطينية.
الصورة
سياسة/بايدن وهاريس/(أندرو هارنيك/فرانس برس)

سياسة

قال الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، السبت، إن الشعب الأميركي قال كلمته ومنحه "فوزا مقنعا"، مضيفا أنه يشعر بـ"التواضع" أمام الثقة التي وضعها الأميركيون فيّه، وأنه سيعمل للوحدة. 

المساهمون