تحذير من توقف خدمات غسيل الكلى بغزة

21 سبتمبر 2015
الصورة
544 مريض بالفشل الكلوي يواجهون الخطر (Getty)
+ الخط -
حذّر مدير عام الصيدلة بوزارة الصحة في غزة، الطبيب منير البرش، من توقف خدمات الغسيل الدموي في مستشفيات الوزارة خلال أسبوعين، بسبب النقص الحاد و"الكارثي" في فلاتر غسيل الكلى وأنابيب نقل الدم، وصعوبة تقديم الخدمة لـ 544 مريض بالفشل الكلوي.


ومن هؤلاء المرضى 22 طفلا بحاجة إلى 250 جلسة غسيل كلوي في الشهر، فيما المتوفر لتلك الجلسات فقط 24 فلترا تكفي لـ 24 جلسة غسيل للمرضى من الأطفال، وفق البرش، الذي قال إنّ 522 من مرضى الفشل الكلوي، بحاجة إلى 5560 جلسة غسيل في الشهر، باحتياج شهري من الفلاتر يبلغ 2500 قطعة شهريا، والمتوفر فقط 200 قطعة، إضافة إلى النقص الحاد في أنابيب الغسيل الدموي.

وأوضح البرش في بيان وزع على الصحافيين بغزة، أنّ اتصالات أجريت مع الوزارة في رام الله لتوفير المستهلكات والأصناف اللازمة لأقسام الغسيل الكلوي منذ بداية العام وحتى الآن، حيث تم التأكيد أن هناك عجزا في تلك الأصناف، وأن الوزارة في رام الله تجري الاتصالات بالشركات الموردة لتوفيرها.

اقرأ أيضا: غزيون يتجرعون العذاب عند بوابة معبر رفح

وطالب البرش كافة المؤسسات الإغاثية والإنسانية والمنظمات الصحية بالعمل الفوري لتوفير رصيد كافٍ من تلك الأصناف الحيوية، والحيلولة دون توقف عمل أجهزة غسيل الكلى في المستشفيات، وبالتالي نكون أمام "كارثة صحية غير مسبوقة، تهدد حياة 544 من مرضى الفشل الكلوي".

الجدير بالذكر أن خدمات غسيل الكلى موزعة على خمس مستشفيات في قطاع غزة: مجمع الشفاء الطبي ومستشفى شهداء الأقصى ومجمع ناصر الطبي ومستشفى أبو يوسف النجار ومستشفى الرنتيسي للأطفال.

اقرأ أيضا: انقطاع الكهرباء يهدّد الأطفال مرضى الكلى بغزة

دلالات

المساهمون