الهواتف الذكية الكبيرة تقتل الحواسيب اللوحية

23 يوليو 2017
الصورة
بدأ تراجع التابليت منذ سنوات (ياسر الزيات/ Getty)
+ الخط -
بعدما انخفضت مبيعات الحواسيب اللوحية عالمياً للمرة الأولى في عام 2015، من المتوقع أن ينخفض ​​عدد الأجهزة التي ما زالت تستخدم للمرة الأولى هذا العام، وذلك وفقاً لبيانات نشرها موقع "ريكود" التقني عن شركة الأبحاث "فوريستر".

وعلى مدى السنوات الخمس المقبلة، من المرجح أن ينخفض ​​عدد الحواسيب اللوحية المستخدمة بمعدل 1 في المائة سنوياً، في حين يتوقع أن يزداد عدد الهواتف الذكية بنسبة 7 في المائة سنوياً.

ويعود هذا التراجع إلى الهواتف الكبيرة، خاصة في الأسواق النامية مثل الصين والهند، حيث معظم أصحاب الهواتف الذكية يستخدمون شاشات كبيرة بين 5 بوصات و6 بوصات، وذلك بنسبة 65 في المائة و62 في المائة على التوالي.

في مقابل ذلك، يستخدم 6.4 في المائة فقط من السكان في الصين و1.1 في المائة في الهند حواسيب لوحية، وفقاً لشركة "فوريستر".

وغالباً ما تكون الهواتفُ الذكية الأجهزةَ الأساسية للمواطنين في الدول النامية عندما يتعلّق الأمر بالاتصال بالإنترنت، كما أن مبيعات الهواتف الذكية تنمو بشكل أسرع، وتتيح إمكانية إنجاز مجموعة واسعة من المهام، ما يُغني المستخدم عن الأجهزة اللوحية.

وقالت "فوريستر" إن الحواسيب اللوحية هي الأكثر استخداماً في الدول المتقدمة مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا، وعلى الرغم من ذلك فإن 36 في المائة من مستخدمي الهواتف الذكية في هذه البلدان يخططون لشراء هاتف ذكي ذي شاشة كبيرة في المستقبل القريب.

(العربي الجديد)