النهضة: متفائلون بمرور الحكومة وسنصوت لها

النهضة: متفائلون بمرور الحكومة وسنصوت لها

10 يناير 2020
الصورة
أعلنت الهاروني دعم الحكومة الجديدة (العربي الجديد)
+ الخط -


أكد رئيس مجلس شورى حركة النهضة التونسية، عبدالكريم الهاروني، أن الحركة قررت التصويت لحكومة الحبيب الجملي، وهي متفائلة بمرور الحكومة خلال جلسة منح الثقة غداً الجمعة.

وأكد الهاروني في مؤتمر صحفي في ساعة متأخرة، مساء الخميس، أن مجلس شورى الحركة، والذي اجتمع في دورة استثنائية، وبعد نقاش وعدة تدخلات اتفق أن تعمل النهضة لنجاح الحكومة، ودور رئيس الحكومة المكلف هو تكثيف المشاورات مع كل الكتل، مشيرا إلى أن الفشل غير مسموح.

وأضاف الهاروني في تصريح لـ"العربي الجديد" أنهم يأملون نيل الثقة، وتفاؤلهم متأت من أن الكتل والأحزاب تضم عدة انقسامات وهناك آراء مختلفة ستحاول النهضة الاستفادة منها، مشيرا إلى أن النهضة ستعمل على توفير الأغلبية المريحة بما فيه مصلحة الجميع.

وأضاف أنه في صورة عدم منح الثقة للحكومة فإن النهضة ستلتزم بالدستور الذي ينص على المرور إلى الشخصية الأقدر باختيار رئيس الجمهورية وساعتها سيكون لكل حادث حديث وهو سيناريو ممكن أيضا.

وبيّن الهاروني أن الوقت لا يزال موجودا وسيتم تكثيف الاتصالات وعلى الكتل النيابية دعم الحكومة لأنه "لا يمكن للتونسيين الانتظار أكثر ولابد من المرور إلى الانجاز والاصلاح"، مؤكدا أن النهضة غير راضية على تركيبة الحكومة ولكن هناك فرصة للتعديل والتغيير والمهم هو عدم تعطيل البلاد.

وقال الهاروني أنه كان بالإمكان تشكيل الحكومة قبل مرور كل هذا الوقت ولكن من المهم التصويت لفائدة الحكومة خلال جلسة الغد.


وأفاد أنه لا وجود لحكومة رئيس بل حكومة شعب ولذلك ستسعى النهضة إلى انجاحها ودعمها وعلى الأحزاب أن تدعمها أيضا.