النظام السوري يبدأ بإجلاء الدفعة الثامنة من حي الوعر

النظام السوري يبدأ بإجلاء الدفعة الثامنة من حي الوعر

04 مايو 2017
الصورة
تهجير ألفين من أهالي الحي بالدفعة الثامنة (جودي عراش/الأناضول)
+ الخط -



بدأ النظام السوري، اليوم الخميس، بعملية تهجير الدفعة الثامنة من حي الوعر في مدينة حمص إلى الشمال السوري، في حين قتل وجرح مدنيّون بغارة من طيران التحالف الدولي على مدينة الرقة.

وانطلقت، مساء اليوم، عملية إجلاء الدفعة الثامنة من الرافضين للمصالحة مع النظام السوري من حي الوعر في مدينة حمص إلى منطقة جرابلس، شمال سورية، إذ قال الناشط جلال التلاوي، لـ"العربي الجديد"، إن ستّ حافلات خرجت من الحي إلى نقطة الانتظار في طريق حمص حماة، بعد تفتيشها في نقطة حاجز الشؤون الفنية، إلى حين اكتمال صعود المهجرين باقي الحافلات.

ومن المتوقع أن تستمر عملية إجلاء الدفعة الثامنة حتى منتصف الليلة المقبلة. وتضم القافلة خمسين حافلة تحمل ألفين من أهالي الحي، بينهم ثلاثمائة وخمسين من مقاتلي المعارضة السورية المسلحة.

ويأتي استمرار عملية التهجير من حي الوعر تطبيقا لاتفاق فرض على لجنة المعارضة السورية في الحي من النظام السوري، برعاية حليفته روسيا.

ومن المتوقع أن تصل الحافلات إلى مخيم الاستقبال في محيط قرية سوسيان بمنطقة جرابلس، صباح الجمعة، وهي الدفعة السادسة التي تتجه إلى جرابلس، بينما اتجهت دفعتان من المهجرين إلى محافظة إدلب.

من جهة أخرى، وقعت معارك عنيفة بين "الجيش السوري الحر" وقوات النظام السوري في منطقة تل صعد بريف محافظة السويداء، جنوب شرق سورية، بعد هجوم من قوات النظام السوري على المنطقة، وقع على أثره قتلى وجرحى من الطرفين، دون تغيير في مناطق السيطرة.

إلى ذلك، تحدثت مصادر محلية لـ"العربي الجديد"، عن مقتل وجرح مدنيين جراء غارة من طيران التحالف الدولي على كراج البولمان في مدينة الرقة، شمال سورية.

في سياق متصل، أفاد موقع "فرات بوست" بأن مجموعة من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في مدينة الطبقة قاموا بتسليم أنفسهم إلى مليشيا "قوات سورية الديمقراطية"، بعد مفاوضات بين الطرفين، في حين سيتم فتح طريق لقسم آخر من عناصر التنظيم من أجل الانسحاب إلى مدينة الرقة.

وفي الحسكة، شمال شرق البلاد، ﻘﺘﻞ ﻋﻨﺼران ﻣﻦ مليشيا "وحدات حماية الشعب الكردية" باﻧﻔﺠﺎﺭ ﻋﺒﻮﺓ ﻧﺎﺳﻔﺔ ﻗﺮﺏ ﻗﺮﻳﺔ ﺩﻋﻴﺒﻴﻞ ﻓﻲ منطقة الشدادي، جنوب المحافظة.