المعارضة السورية تشكّل مجلساً لإدارة دير الزور بعد طرد "داعش"

10 اغسطس 2017
الصورة
تشكيل قوة عسكرية للمعارضة لطرد "داعش" (سمير الدومي/فرانس برس)
+ الخط -



شكّلت وزارة الإدارة المحليّة في الحكومة السورية المؤقتة، وفعاليات ومنظّمات مدنيّة، اليوم الخميس، "مجلس الإدارة المحليّة لمحافظة دير الزور"، والمكون من واحد وأربعين عضواً متواجدين في تركيا وحلب وإدلب.

وعلم "العربي الجديد" من مصادر مطلعة أنه تم تشكيل المجلس واختيار أعضائه عن طريق الانتخاب خلال اجتماع بين فعاليات محلية ومنظمات مدنية سورية، ووزارة الإدارة المحلية في الحكومة السورية المؤقتة، في مقر الحكومة بمدينة غازي عنتاب التركية.

وترأس المجلس المنتخب أنس إياد فتيح، ونائبه عبد الباسط الويس، وتم انتخاب مكتب تنفيذي للمجلس أيضا، يتكون من اثني عشر عضوا، من بينهم رئيس المجلس ونائبه.

ويهدف المجلس، وفق المصادر، إلى وضع إدارة لدير الزور بعد طرد تنظيم "داعش" الإرهابي، ومتابعة أوضاع أبناء المحافظة في الخارج.

وتشهد محافظة دير الزور معارك بين تنظيم "داعش" وقوات النظام السوري، في حين يتم الحديث عن تشكيل قوة عسكرية من فصائل المعارضة السورية المسلحة برعاية التحالف الدولي، بهدف المشاركة في طرد التنظيم من المحافظة.