المرصد السوري: مقتل 202 مدني خلال قصف حلب

29 ابريل 2016
الصورة
أسبوع دامٍ في حلب(فرانس برس)
+ الخط -

ارتفع عدد القتلى المدنيين، في مدينة حلب السورية، إلى 202 قتيل، جراء تصعيد القصف على المدينة خلال الـ7 أيام الماضية، وفي المجازر المتتالية التي نفذتها طائرات النظام والمروحيات والقذائف محلية الصنع وأسطوانات الغاز المتفجرة، بحسب "المرصد السوري لحقوق الإنسان".

وأفاد "المرصد السوري"، بأن قصف قوات النظام على مناطق سيطرة الفصائل في المدينة، منذ فجر الـ22 من الشهر الحالي، وحتى ليل أمس الخميس، خلف 202 قتيل بينهم 34 طفلاً دون سن الـ 18، و20 فتاة فوق سن الثامنة عشرة.

ومن بين المجموع العام للخسائر البشرية التي تمكن "المرصد السوري"، من توثيقها، 123 قتيلاً بينهم 18 طفلاً و10 نساء جراء عشرات الضربات الجوية التي نفذتها الطائرات الحربية على مناطق في أحياء الكلاسة، المغاير، الفردوس، الصاخور، المواصلات، المرجة، باب النيرب، طريق الباب، الأشرفية، بني زيد، العامرية، صلاح الدين، الزبدية، بعيدين، بستان القصر، طريق الكاستيلو، السكن الشبابي، الأنصاري، السكري، الصالحين، المشهد والحيدرية بمدينة حلب.

كما أسفر القصف عن دمار وأضرار مادية في العشرات من المنازل وممتلكات المواطنين والأبنية بالأحياء التي تم استهدافها، بالإضافة لإصابة عشرات المواطنين بينهم أطفال، بجروح متفاوتة الخطورة، وفقاً للمرصد الحقوقي.

المساهمون