المدرب كارتيرون يصدم الزمالك المصري بهذا الطلب

15 سبتمبر 2020
الصورة
لم يكشف كارتيرون عن العرض الجديد المقدم إليه (فتحي بلعيد/فرانس برس)

اعتذر المدير الفني لنادي الزمالك المصري، الفرنسي باتريس كارتيرون، عن عدم الاستمرار في منصبه، وطلب الرحيل رسميا عن الفريق، من خلال فسخ العقد المبرم بين الطرفين مع سداد الشرط الجزائي المنصوص في تعاقده الذي يبلغ شهرين كاملين.

وعقد كارتيرون جلسة طارئة مع رئيس النادي مرتضى منصور، أبلغه فيها بالرحيل عن الفريق مع التزامه بسداد الشرط الجزائي المنصوص في عقده الذي يصل إلى 190 ألف يورو، وأي التزامات أخرى من أجل الرحيل، في ظل تلقيه عرضاً مالياً ضخماً من نادٍ آخر لم يكشف عنه بداعي السرية.

ونقل كارتيرون إلى رئيس الزمالك بشكل صريح حصوله على عرض مالي كبير تصل قيمته إلى 4 ملايين دولار نظير الرحيل عن الزمالك، ورغبته في قبوله بوصفه نقلة تاريخية  في مسيرته كمدرب، ورفض محاولات رئيس النادي لإقناعه بالانتظار إلى ختام مشوار الفريق في دوري أبطال أفريقيا لهذا الموسم.

وفاجأ كارتيرون أيضا إدارة نادي الزمالك المصري برفضه قيادة المران الأول للفريق استعدادا لمواجهة أسوان في الجولة 28 من عمر بطولة الدوري المصري، ويحتل المركز الثاني برصيد 55 نقطة، وبفارق 17 نقطة خلف الأهلي متصدر المسابقة الذي يحتاج إلى ثلاث نقاط لحسم اللقب رقم 42 في تاريخه.

وتولى كارتيرون تدريب الفريق الأبيض منتصف الموسم الجاري خلفا للصربي ميتشو بعقد يمتد لنهاية الموسم، وجدد تعاقده يونيو/حزيران الماضي بعقد يمتد لموسم جديد مع زيادة 20% في راتبه، وقاده للتأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، حيث يلاقي الرجاء المغربي في شهر أكتوبر المقبل، وفاز معه بلقبي السوبر الأفريقي والمصري على حساب الترجي التونسي والأهلي المصري، ليكون قاد الفريق في 31 مباراة فاز في 19 وتعادل في 9 وخسر 3.