القائد الجديد لـ"جيش الإسلام": سنواصل مسيرتنا بالدفاع عن الحق

القائد الجديد لـ"جيش الإسلام": سنواصل مسيرتنا بالدفاع عن الحق

وفا مصطفى
26 ديسمبر 2015
+ الخط -
ظهر مساء اليوم السبت، عصام بويضاني الملقب (أبو همام)، القائد العام الجديد لـ"جيش الإسلام"، أحد أهم فصائل المعارضة السورية المسلّحة، في أول كلمة مسجّلة عقب تولّيه قيادة الفصيل العسكري مساء أمس.

ونعى بويضاني القائد السابق لجيش الإسلام "زهران علوش"، والذي قضى أمس في قصف جويّ روسيّ استهدف غوطة دمشق الشرقيّة، مؤكداً مواصلة مقاتلي الجيش مسيرتهم لإعادة الحق إلى نصابه والدفاع عنه وتحقيق الهدف الذي ثار من أجله.

ودعا القائد العسكري الجديد جميع فصائل وتشكيلات المعارضة السورية إلى التماسك وتوحيد صفوفها والحذر من الحياد عن الحق، مطالباً من وصفها بالدول الصديقة والشقيقة بمضاعفة جهدها لتعرية المجرمين ومن يدعمهم والحرص على حقوق الشعب السوري.

وبحسب بويضاني فإنّ "جيش الإسلام أُسس ليكون جامعاً للمسلمين، منهجه الوسطية والاعتدال وقوته قوة الحق الذي يحمله ويدافع عنه، ورسالته هي رفع الظلم عن المظلومين وإعادة الحقوق ونشر العدل"، مخاطباً أهل الغوطة الشرقيّة بقوله "نحن ما زلنا كما عهدتمونا أسوداً في النزال وأشاوس في القتال، عاهدنا الله ألا يمسّ تراب الغوطة غاصب"، متوجهاً بالشكر لمقاتلي جيش الإسلام الذين "واصلوا معاركهم على جبهات الغوطة رغم جميع الصعاب".

اقرأ أيضاً: "قوات سورية الديمقراطية" تسيطر على سدّ تشرين شرق حلب

ذات صلة

الصورة
هدى عواد معتقلة سابقة في سجون النظام السوري (العربي الجديد)

مجتمع

ظروف قاسية وأنواع مختلفة من التعذيب الجسدي واللفظي عانت منها المعتقلة هدى عواد خلال نقلها ما بين الأفرع الأمنية التابعة للنظام السوري، ولا تخفي أنّها تمنّت في أثنائها الموت الذي بات أهون عليها من البقاء في السجن والتعرّض للتعذيب.
الصورة
أمسية في ريف حماة

منوعات

اجتمع عدة ناشطين ووجهاء من ريف حماة في مخيم أطمة القريب من الحدود السورية - التركية، بريف إدلب الشمالي في سهرة ثورية تحت مُسمى "فتح جبهات ضد نظام الأسد"، كما نددوا باقتتال فصائل المعارضة السورية.
الصورة
خديجة السورية (العربي الجديد)

مجتمع

تعيش السورية خديجة عنداني (55 عاماً) وحيدة، بعد رحلة لجوء قاسية إلى تركيا، عادت بعدها إلى مدينة إدلب شمال غرب سورية، لتواصل حياتها من دون دعم أو سند أو حتى منزل يؤويها.
الصورة
الجيش التركي في سورية-عارف تماوي/فرانس برس

سياسة

العملية العسكرية التركية المرتقبة شمالي سورية، والتي تعتزم تركيا شنها بالمشاركة مع حليفها "الجيش الوطني" المعارض ضد "قوات سورية الديمقراطية – قسد"، لا تزال محط جدل ونقاش بين مؤيد ومعارض في أوساط السوريين.

المساهمون