الغنوشي: فوزنا لم يكن سهلاً ونحتاج شركاء لتشكيل الحكومة

07 أكتوبر 2019
+ الخط -

قال رئيس حركة "النهضة" التونسية، راشد الغنوشي، إن انتصار حركته "لم يكن سهلا"، مؤكدا الحاجة إلى "شركاء" لتشكيل الحكومة القادمة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في مقر الحركة بالعاصمة تونس، عقب نشر نتائج سبر آراء، أظهر تقدم حركة "النهضة" في الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد.

وأظهرت نتائج تقديرية لشركة "سيغما كونساي" مختصة باستطلاع الآراء (خاصة) تصدر "النهضة" النتائج، بحصدها 17.5 بالمائة من الأصوات، يليها حزب "قلب تونس" بـ15.6 بالمائة.

وبحسب تلك المعطيات (تخص الداخل التّونسي)، فإن "النهضة" ستحصل على 40 مقعدا في البرلمان من أصل 217، بينما سيحصل "قلب تونس" على 33 مقعدًا، وفق التلفزيون التونسي الرسمي.

وفي المؤتمر الصحفي، قال الغنوشي "تأكدنا أن النهضة حققت فوزا لا غبار عليه". وفي سياق متصل بالتحديات التي ستواجهها النهضة خلال المرحلة المقبلة، أكد الغنوشي أن "الشعب متمسك بثورته ولكنه غير راض على الحكومة".

وشدد على أن أوضاع البلاد الاقتصادية "صعبة"، معتبرا أن "التحدي الذي يواجهنا اقتصادي واجتماعي". وأوضح أن هذا التحدي "لا يمكن أن يواجهه حزب واحد، لذلك سنستمر في سياسة الشراكة على أساس برنامج مشترك لمقاومة الفساد والفقر والاعتماد على الذكاء التونسي".

وقال الغنوشي "سندعم حكومة (يوسف) الشاهد حتى نستطيع تشكيل حكومة شراكة تتكون من كفاءات ومنفتحون على الجميع".

وتنافس أكثر من 15 ألف مرشح على الفوز بـ217 مقعدًا، هي إجمالي مقاعد مجلس نواب الشعب (البرلمان).

وأدلى الناخبون، اليوم الأحد، بأصواتهم في 13 ألف مكتب اقتراع، موزعة على 4567 مركز تصويت، في 33 دائرة انتخابية داخل تونس وخارجها. وشارك في تأمين العملية الانتخابية 70 ألف عنصر أمن، حسب وزارة الداخلية.

ذات صلة

الصورة
سياخة

اقتصاد

بين الرمال، والمياه، وأساليب الطب البديل، باتت المنطقة، وتحديداً الدول العربية وحتى تركيا، من أكثر الدول، وأشهرها التي تتميز بالسياحة الاستشفائية والعلاجية.
الصورة
تويتر

رياضة

أشاد المدير الفني لفريق النجم الساحلي التونسي، لسعد الدريدي، بالثلاثي الجزائري للفريق، حسين بن عيادة وزين الدين بوتمان وطيب المزياني، بعد تألقهم اللافت منذ تعاقدهم مع النادي في الميركاتو الشتوي.

الصورة
ذكرى يوم الأرض في تونس (العربي الجديد)

سياسة

شارك سياسيون تونسيون ومنظمات وفلسطينيون، اليوم الثلاثاء، في إحياء الذكرى 45 ليوم الأرض، الموافق 30 مارس/ آذار، تحت شعار "لا للتطبيع"، في العاصمة التونسية، بمبادرة من "الشبكة التونسية للتصدي لمنظومة التطبيع".
الصورة
في "الخرجة".. تونسيون وتونسيات يحتفون بالزي التقليدي- الأناضول

منوعات وميديا

شارك عشرات التّونسيين من رجال ونساء، الأحد، في استعراض للاحتفاء بالزي الوطني التقليدي. وجاب المحتفلون أرجاء مدينة تونس العتيقة، وصولاً إلى شارع الحبيب بورقيبة (وسط العاصمة)، بملابس تقليدية.