البرلمان الليبيّ يصنّف "أنصار الشريعة" و"فجر ليبيا" جماعات إرهابيّة

24 اغسطس 2014
تظاهرات مناهضة للبرلمان في طرابلس (محمود تركية/الأناضول/getty)
+ الخط -

أعلن البرلمان الليبي في بيان أصدره فجر اليوم الأحد، أنّ تنظيم "أنصار الشريعة" وقوات "فجر ليبيا"، التي تقاتل قوات الانقلابي خليفة حفتر، جماعات إرهابية، وذلك غداة غارات جوية استهدفت مواقع لقوات "فجر ليبيا" في طرابلس، واتهمت الأخيرة كلا من الإمارات ومصر بتنفيذها.

وقال المجلس إنّ "الجماعات التي تتحرك تحت مسمى (فجر ليبيا) و(أنصار الشريعة) جماعات إرهابية خارجة عن القانون ومحاربة لشرعية الدولة"، مشيراً إلى أنّ هؤلاء أصبحوا "هدفاً مشروعاً لقوات الجيش الوطني الليبي الذي نؤيده بكل قوة لمواصلة حربه حتى إجبارها على إنهاء أعمال القتال وتسليم أسلحتها".

وأدان في بيانه "ما يصدر عن رؤوس وقادة ما يعرف بعملية (فجر ليبيا) و(مجلس شورى ثوار بنغازي) (كتائب إسلامية تابعة لرئاسة أركان الجيش الليبي) من تصريحات لا تعترف فيها بمجلس النواب باعتباره المؤسسة الشرعية التي تمثل إرادة الشعب الليبي". وأضاف "تمادوا في الحديث عن انقلاب فعلي على الشرعية ومؤسساتها، وحضوا على مواصلة الحرب على أهلنا ومدننا".

وكانت قوات "فجر ليبيا" قد اتهمت الإمارات ومصر بشنّ غارات جوية، هي الثانية من نوعها، ضدّ مواقعها في العاصمة طرابلس، وأنّ الرئيس عبدالله الثني والبرلمان متواطئان مع هذه الدول.