الإمارات تفرج عن أرصدة إيرانية بـ 700 مليون دولار

20 أكتوبر 2019
الصورة
تعاون مصرفي بين إيران والإمارات رغم العقوبات الأميركية(فرانس برس)
+ الخط -

أعلن "أكبر تركي"، عضو مجلس الشورى الإسلامي الإيراني (البرلمان)، أن العلاقات مع الإمارات في مجال النقد الأجنبي قد تحسنت، حيث أفرجت عن 700 مليون دولار من الأرصدة الايرانية لديها.

وأوضح تركي، وفقاً لوكالة "فارس" الإيرانية، اليوم الأحد، أن الإمارات ابتعدت عن المحور السعودي الأميركي وقامت بتحسين العلاقات مع إيران، حيث أفرجت عن الأرصدة المذكورة، كما تم استئناف عمل الصيارفة الايرانيين في إمارة دبي.

وأشار إلى أن "الإمارات تعتبر نفسها سويسرا الشرق الأوسط، غير أن التجارة والمصرفية والطاقة وقطاع الطيران في هذا البلد ترتبط بالأمن. وبدورها أدركت أن الغربيين والسعوديين ليس بإمكانهم توفير الأمن لها"، وفقا للنائب الإيراني.

وفي أغسطس/آب الماضي، أكد محافظ البنك المركزي الإيراني، عبد الناصر همتي، تراجع دولة الإمارات عن ضغوطها الاقتصادية على إيران، واصفا الخطوة بأنها "جيدة وإيجابية".



وقال رئيس اتحاد التجار الإيرانيين في دبي، عبد القادر فقيهي، في أغسطس، أيضا، إن "فضاء جديدا بدأ يفتح للتجارة بين إيران والإمارات"، مشيرا إلى أن حاكم دبي وعده بتمديد تأشيرات ملغاة للتجار الإيرانيين، وإعادة فتح حسابات مغلقة بسبب العقوبات الأميركية.

وأعلن الأمين العام لنادي الصرافين الإيرانيين، شهاب قرباني، في ذات الشهر، أن مصرفين إماراتيين عبّرا عن استعدادهما للتعاون مع البنوك الإيرانية، وذلك في وقت تخضع هذه البنوك لعقوبات أميركية صارمة.

وفي معرض حديثه عن تأثيرات ارتفاع حجم المبادلات المالية وتعدد القنوات المالية مع الإمارات على التجارة الخارجية الإيرانية، قال قرباني إن "الإمارات منذ سنوات بعيدة كانت جسرنا المالي في المنطقة، حيث كان يتم عبرها كثير من الأعمال التجارية والحوالات الإيرانية في القطاعين الحكومي والخاص مع الدول من أميركا الشمالية إلى شرق آسيا".

وفي الخامس من يوليو/تموز الماضي، ذكرت وكالة "فارس"، في تقرير، أن "الإمارات خفضت في الأسابيع الأخيرة ضغوطها على الصرافات الناقلة للأموال إلى إيران بشكل ملحوظ جدا".

وحسب المصادر الإيرانية، فإن بين 70 إلى 80% من التحويلات المالية الإيرانية تتم عبر الإمارات، كما تبلغ الاستثمارات الإيرانية في الإمارات نحو 300 مليار دولار، وهي الثانية بعد الاستثمارات الأميركية.

ويصل عدد الشركات الإيرانية المسجلة في الإمارات إلى قرابة 8 آلاف شركة وعدد التجار يصل إلى 8200 شخص، بحسب تحقيق لصحيفة "فرهيختغان" الإيرانية المحافظة، نشرته في وقت سابق.

المساهمون