استئناف الجولة الثامنة من محادثات جنيف في ظل غياب وفد النظام

05 ديسمبر 2017
الصورة
وفد المعارضة يلتقي اليوم مع دي ميستورا(دينيس باليبوز/فرانس برس)
+ الخط -

تُستأنف الجولة الثامنة من محادثات جنيف، اليوم الثلاثاء، وسط غياب وفد النظام السوري، الذي انسحب من المحادثات قبيل انتهاء جزئها الأول.

وقالت مصادر المعارضة السورية لـ"العربي الجديد" إنّ "وفد المعارضة الذي لم يغادر جنيف، سيلتقي المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، بعد ظهر اليوم، وستركز المباحثات بشكل خاص على سلتي الدستور والانتخابات".

ويأتي استئناف الجولة بعد توقف لثلاثة أيام، في ظل رفض وفد النظام الحضور، بعد انسحابه الأسبوع الماضي، وهو ما اعتبرته المعارضة إحراجاً لروسيا التي تسعى للتوصل سريعاً لحل للنزاع السوري".

وذكرت صحيفة "الوطن" المقربة من النظام أنّ "وفد الأخير لا يزال في دمشق ولن يغادر إلى جنيف اليوم، لاستئناف الجولة الثامنة، مشيرة إلى أن "دمشق لم تنته، حتى الآن، من دراسة دعوة الأخير لاستئناف المباحثات".

بدوره، قال المتحدث باسم وفد المعارضة، يحيى العريضي "إن مطالب وفد هيئة التفاوض السورية تستند إلى رغبات الشعب السوري، ووجوده في جنيف هو تنازل في حد ذاته، لجلوسه مع نظام يقوم بكل هذه الفظائع منذ 7 سنوات".

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي في موقع "تويتر" أن "هناك استحقاقات والتزامات وإجماعاً دولياً على الحل، في وقت يعمل طرف على العرقلة"، مطالباً الأمم المتحدة بالوقوف في وجه النظام، والقيام بدورها وإلزام الجميع بالقرارات الدولية".