اجتماع في السعودية بين مسؤولين أفغان و"طالبان" قبل الانتخابات

اجتماع في السعودية بين مسؤولين أفغان و"طالبان" قبل الانتخابات

28 سبتمبر 2018
الصورة
عقد الاجتماع بينما يتم التحضير للانتخابات (وكيل كوهسار/فرانس برس)
+ الخط -
اجتمع ممثلون لحركة "طالبان"، مع وفد من الحكومة الأفغانية، في السعودية، هذا الأسبوع، لمناقشة الوضع الأمني في البلاد، قبل الانتخابات البرلمانية المقررة الشهر المقبل، وإطلاق سراح سجناء، بحسب ما قال ثلاثة مسؤولين في الحركة، لـ"رويترز".

وعُقد الاجتماع، قبل أقل من شهر من توجه الناخبين الأفغان إلى مراكز الاقتراع، يوم 20 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، لانتخاب برلمان جديد، وهي عملية أعاقتها مخاوف من هجمات على مراكز الاقتراع والتجمعات الانتخابية.

وإجراء الانتخابات في هدوء ودون حوادث عنف، أولوية قصوى للحكومة الأفغانية وشركائها الدوليين.

وقال واحد من قادة "طالبان"، لـ"رويترز"، اليوم الجمعة، "طلبوا منا المساعدة في إجراء الانتخابات في سلام". وقال أيضاً إنّ "الوفد الأفغاني اتفق معنا على إطلاق سراح سجناء".

وأضاف أنّه تم بالفعل الإفراج عن بعض السجناء الذين يواجهون اتهامات بسيطة، كاشفاً أنّ المسؤولين قسموا السجناء الآخرين إلى ثلاث فئات، بحسب أهميتهم، لإطلاق سراحهم في المستقبل.

ورفض مكتب الرئيس الأفغاني أشرف غني، ووزارة الخارجية الأميركية، التعليق لـ"رويترز". ولم يتسنّ للوكالة أيضاً الحصول على تعليق من ذبيح الله مجاهد المتحدث الرئيسي باسم "طالبان".

(رويترز)