في أول ظهور لها على "الجزيرة"... الهجوم مستمر على علا الفارس

02 سبتمبر 2019
الصورة
علا الفارس في أول ظهور على الجزيرة (تويتر)
ظهرت الإعلامية الأردنية، علا الفارس، أمس الأحد، في أول حضور لها على شاشة قناة "الجزيرة"، من خلال بعض نشرات ومواجز الأخبار السياسية، وسط تواصل الهجوم السعودي عليها بعد أن تركت قناة mbc، إثر تغريدة على "تويتر" عن فلسطين.

وتفاعل مغردون مع إطلالة علا الفارس الأولى عبر "الجزيرة"، مهنّئين إياها ومعتبرين أنّها إضافة للقناة، فيما شن مغردون سعوديون هجوماً عليها.

ونشرت الفارس صورتها على "تويتر" خلال تقديمها لنشرة الأخبار وكتبت عليها:" عدنا والعودُ احمد...".

وفي وقت سابق، السبت، قالت الفارس: "على بركة الله ألقاكم غدا (الأحد) في أول ظهور على شاشة الجزيرة في نشرتي السابعة والتاسعة مساء بتوقيت مكة المكرمة". وأضافت: "أسأل الله التوفيق والنجاح وأن أكون عند حسن ظن من منحوني هذه الثقة الكبيرة والشكر موصول لكل زملائي في الشبكة الذين قدموا لي كثيرا من الدعم والنصح والاحتواء".


تفاعل العديد من المغردين مع إعلانها، حيث تمنى البعض لها التوفيق والنجاح، فيما هاجمها آخرون سعوديون.

وظهرت الإعلامية الأردنية علا الفارس، الأحد، للمرة الأولى كمقدمة نشرات إخبارية على فضائية "الجزيرة". وشنّ مغردون سعوديون هجوماً عليها مرة جديدة. وكتب رواف "من البدايه حذرنا إعلامنا والتابع له من الاندفاع وراء الأجانب وإعطائهم الفرصة وصناعتهم حيث لا أمان لهم، هذي علا الفارس أين كانت ومن أين تخرجت وأين ذهبت، ترقبوا المزيد من الإعلاميين غير السعوديين في الإعلام السعودي سيذهبون إلى قنوات الأعداء بعد ان تعلموا لدينا". 

 

وكتب عبدالله "لو تم تجاهل علا الفارس.... لتخلت عنها الجزيرة وطردتها لإنخفاض نسب التفاعل بحسابها ونسب المشاهدة لبرنامجها كل ما نحتاجه إننا لا ننسدح بمنشنها أو برنامجها وشكرا..". وقال ناصر "علا الفارس تبدأ رسميآ تقديم نشرات الأخبار في قناة الجزيرة. كانت ترفض تقديم الأخبار في mbc بحجّة أنها ما تحب العنف والأخبار الحزينة وكذا".

وغرّد سلطان "علا الفارس من العربية لي الجزيرة أقوى من فيغو من برشلونة لي مدريد". 

وتعليقاً على ذلك، كتب يحيى حوى "في ناس محرووووق راسها ومحرووووق دمها من الإعلاميه الحره #علا_الفارس ونجاحاتها بعد أن كانوا يظنون أن نجاحها بسبب قناة معينه أو جمهور بلد معين. كل التوفيق أستاذه علا وإلى الامام مع قناة #الجزيرة قناة الشعوب والأحرار @OlaAlfares". 


وهذا ليس الهجوم الأول من نوعه على الفارس، إذ تعرّضت لحملة مماثلة إثر إعلانها الانضمام لقناة "بي إن" في مارس/آذار الماضي، وقبلها أكثر من حملة أيضاً.

وكانت الفارس قد أعلنت انتهاء علاقتها بمجموعة قنوات "إم بي سي" في فبراير/شباط الماضي، بعد أن عملت لسنوات في المجموعة السعودية في تقديم الأخبار وبرنامج "إم بي سي في أسبوع"، قبل أن تترك القناة عام 2017 إثر تغريدة كتبتها عبر حسابها في "تويتر" أثارت غضب الجمهور السعودي.

وكانت علا الفارس قد أثارت جدلاً في العام الماضي 2018، بسبب تغريدتها في ديسمبر/ كانون الأول عام 2017، أثناء عملها مذيعة في محطة "إم بي سي" السعودية، تعقيباً على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وغردت الفارس "ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثاً الليلة ندين وغداً نغني هلا بالخميس". وأثارت تغريدة علا الفارس وقتها، ضجة واسعة على موقع "تويتر"، إذ اتهمها مغردون بأنها "أساءت" إلى السعودية.

تعليق: