أمنيات اللبنانيين في عيد الأضحى

بيروت
العربي الجديد
01 سبتمبر 2017
جالت كاميرا "العربي الجديد"، في شوارع بيروت عشية عيد الأضحى، وسألتهم عن أمنياتهم لهذا العيد، فتمنّوا الصحة لعائلاتهم، وتحسن الأحوال المعيشية، وأن يعمّ السلام بلدهم، فيما كان للبعض أمنيات صغيرة أخرى...

مواطن لبناني رأى أن العيد لن يكون عيدا إلا إن أحب البلد ناسه، وأحب الناس بلدهم، وإلا فلن يكون لدينا بلد ولا ناس، بينما أكدت لبنانية أن البلد لن تتغير أحواله إلا بزعيم قوي يملك يدا من حديد يعيد إليه أمجاد الستينيات من القرن الماضي.

ولم تغب الظروف الاقتصادية عن أمنيات عيد الأضحى، فيقول أحد من التقيناهم في بيروت، إنه يتمنى أن يتوفر المال للجميع في العيد، معتبرا أن توفر المال سيكون بين أسباب السعادة وراحة البال، والتي تكررت على ألسنة أخرين باعتبارها غائبة عن كثيرين تشغلهم الكثير من المشكلات الحياتية.
وبينما تتفشى البطالة في لبنان مثل غيره من البلدان العربية، وتعيش البلاد أزمة بسبب تحملها كلفة استقبال نحو مليون ونصف المليون لاجئ، قالت سيدة في عقدها الخامس إنها تتمنى أن يفرجها الله على العالم وأن تتحسن الأحوال وأن تتوفر الوظائف للعاطلين.

وعلى وقع مطاردة عناصر الجيش اللبناني مؤخرا في الجرود لعناصر تنظيم داعش، تكررت أمنيات الأمن والسلام على ألسنة لبنانيين، بينهم أطفال ونساء.
في حين لم تغب الأمنيات العائلية، فتمنت شابة كانت تعزف الناي على قارعة الطريق؛ الشفاء لأبيها المريض، كما تمنت طفلة لم تبلغ العاشرة؛ السلامة لأمها.

ذات صلة

الصورة
ماكرون في قصر الصنوبر/ حسين بيضون

سياسة

لم يتأخر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن التعليق على اعتذار رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب عن عدم تشكيل الحكومة، والذي انتشرت صورة له على مواقع التواصل الاجتماعي رُبِطِت بعودته إلى ألمانيا لاستكمال مهامه الدبلوماسية.
الصورة
إيمانويل ماكرون/لبنان-حسين بيضون

سياسة

وجّه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأحد، انتقادات لاذعة للقوى السياسية اللبنانية، لافتاً إلى أنها "تخلت عن التزاماتها أمام فرنسا من أجل مصالحها الشخصية"، لكنه شدد على أن "فرنسا لن تترك لبنان، وخارطة الطريق مستمرة، وهي المبادرة الوحيدة".
الصورة
سعد الحريري/سياسة/حسين بيضون

سياسة

رحبت فرنسا بقرار رئيس الوزراء اللبناني السابق (يتزعم تيار المستقبل)، سعد الحريري، أمس الثلاثاء، مساعدة الرئيس المكلف مصطفى أديب، على إيجاد مخرجٍ لتشكيل الحكومة بتسمية وزير مالية مستقلّ من الطائفة الشيعية يختاره هو، شأنه شأن الوزراء على قاعدة الكفاءة.
الصورة
سياسية/انفجار عين قانا/(تويتر)

سياسة

هزّ انفجار، اليوم الثلاثاء، بلدة عين قانا (جنوب لبنان)، فيما أشارت أنباء أولية إلى أنّه وقع في مبنى تابع لحزب الله يحوي مستودع أسلحة. ولم تتضح، إلى الآن، أسبابه، كما لم تصدر معلومات رسمية عن سقوط ضحايا أو إصابات.