#أخرجوا_المساجين: حملة للإفراج عن معتقلي #السيسي خوفاً من #كورونا

13 مارس 2020
الصورة
تكدس وإهمال في سجون مصر (خالد دسوقي/فرانس برس)
+ الخط -
دشن مغردون مصريون وسمي "#خرجوا_المساجين" وباللغة الإنكليزية #LetThePrisonersOut، ضمن حملة دعا لها حقوقيون وناشطون للإفراج عن المعتقلين السياسيين، خوفاً من انتشار فيروس كورونا المستجد داخل محبسهم، في ظل سوء الأحوال والتكدس الشديد والإهمال الصحي الذي يعانون منه الذي ترجمه نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي بمنع الزيارة، خوفاً من انتقال الفيروس إلى داخل السجون.

وكتب حساب "صوت الزنزانة": "‏السجون المصرية هي الأماكن الأكثر جاهزية لأن تصبح بؤراً لا تتوقف عن نشر فيروس كورونا في كل ربوع مصر.. التكدس داخل الزنازين، عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس، سوء التهوية، عدم النظافة، انعدام الرعاية الصحية، سوء التغذية.. وغيرها. #خرجوا_المساجين".

ووصفت نجلاء: "‏‎#خرجوا_المساجين.. لا طب ولا عناية.. بل اهمال متعمد بقتل بطيء". وغردت ريتاج: "‏‎#خرجوا_المساجين.. سجون تفتقر لأبسط الاشتراطات الصحية والتهوية والنظافة.. سجون لا تطبق اللوائح فلا تريض ولا تعرض للشمس ولا تغذية صحية ولا رعاية طبية ولا مراعاة للمرضى فضلاً عن الأصحاء، سجون ممتلئة بمعتقلين من كل الأعمار والشرائح من دون تفرقة ومن دون اهتمام أو ضوابط".

وتساءلت سوسو: "‏يتكدس عشرات الآلاف من المعتقلين السياسيين في مصر فوق بعضهم داخل سجون غير آدمية مع عشرات آلاف آخرين متهمين في جرائم جنائية.. بعد إعلان ‎#فيروس_كورونا وباء عالمي هل تمتلك السلطات المصرية خطة في حال ظهور المرض في أحد سجونها لا قدر الله.. الفيروس لن يفرق بين سجين وسجان. #خرجوا_المساجين".

ورأت "بنت مصر": "‏‎#خرجوا_المساجين.. خروج المساجين من سجن حق لهم ومطلب ضروري تنفيذه.. الأعداد كبيرة والامكانيات مفيش". وحذرت إيثار: "‏طريقة جديدة للقضاء على الشعب المصري، ايا كان مسجونا أم طليقا.. طريقة وجاتله على طبق من دهب وبيتعامل معاها بكل سذاجة.. وباء وانتشر بين أفراد الشعب كله فجأة، والنتيجة مضمونة بالهلاك احنا عايشين في غابة مش في دولة بتحكمنا عصابة كارهة الشعب مش بتخاف عليه. #خرجوا_المساجين".

ودعت رحاب علي: "‏‎#خرجوا_المساجين.. الرحمة للبشر فى بلدنا مصر وكفاية احتقار كأننا مش بني آدميين لهم الحق في الحياة.. خرجوا المساجين واقفلوا المدارس والجامعات وكفاية هرتلة".

وقال أحمد حمدي: "‏‎#خرجوا_المساجين.. انقذوا مصر من كارثة حقيقية.. انقذوا المسجون والسجان.. المعتقل والجندي والظابط.. وقفوا الانشطة الرياضية.. عطلوا المدارس والجامعات.. مرة واحدة حسسونا أن الإنسان المصري مش رخيص وأنه أهم من مصالحكم الضيقة.. العالم كله بيعمل إجراءات احترازية إلا أشباه الدول".

كما حذر "ابن البلد": "‏‎#خرجوا_المساجين #كورونا.. المشكلة تكمن أيضًا في انتقال العدوى إلى الضباط وأفراد الداخلية ومن يزورون السجون من أهالي المعتقلين، وعلى السيسي أن يدرك أن القضية تتخطى حدود المعارك السياسية وقد تترتب على الشعب المصري كارثة صحية. #LetThePrisonersOut".

وكتب حساب "بحبك يامصر": "‏‎#خرجوا_المساجين #كورونا.. يجب اطلاق سراح المعتقلين السياسيين في مصر، خاصة في ظل انتشار الوباء في كل أنحاء العالم، والمعلومات الواردة عن أنه انتشر في مصر على نطاق واسع. #LetThePrisonersOut".