آلاف المغاربة في مسيرة طالبت بإطلاق سراح معتقلي الريف

آلاف المغاربة في مسيرة طالبت بإطلاق سراح معتقلي الريف

الرباط
العربي الجديد
21 ابريل 2019
+ الخط -

صدحت حناجر الآلاف من النشطاء المغاربة في مسيرة وسط العاصمة الرباط، دعت إليها عائلات معتقلي الريف، بشعارات قوية تدعو إلى إطلاق سراح المعتقلين، بعد الأحكام الصادرة في حقهم استئنافياً، والتي أكدت ما نطقت به المحكمة الابتدائية، إذ تم توزيع المئات من السنوات على نشطاء الريف.

وتميّزت مسيرة اليوم الأحد بحضور وازن للإسلاميين، ممثلين في جماعة "العدل والإحسان"، أكبر تنظيم معارض في المغرب، إذ حضرت قيادات الجماعة، في الوقت الذي كانت فيه مشاركة مناصري العدالة والتنمية محدودة، ولم يحضر أي من قياديي الحزب الحاكم.

وعرفت المسيرة أيضاً حضوراً لافتا ًلليساريين المغاربة، إذ تزعمتها وجوه يسارية قيادية معروفة، من قبيل نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، ومصطفى البراهمة الأمين العام لحزب النهج الديمقراطي، ووجوه من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان (إحدى أكبر المنظمات الحقوقية في البلاد).

وتقدم المسيرة أفراد عائلات معتقلي الريف، وعلى رأسهم أحمد الزفزافي، والد متزعم الحراك ناصر الزفزافي، وكذلك شقيق نبيل أمحجيق، ووالدة محمد جلول، وبعض من أبنائه، وزوجات وأمهات معتقلين آخرين، حجوا بكثافة إلى مكان المسيرة، رغم أحوال الطقس الماطرة.

وطالب المشاركون في المسيرة، التي توقفت أمام مقر البرلمان في ساحة باليما بالعاصمة، بإطلاق سراح معتقلي الريف "دون قيد ولا شرط"، كما طالبوا برفع التهميش عن منطقة الريف، ومنحها حقها من التنمية الاجتماعية والاقتصادية المنشودة، وأيضاً عدم حرمان المعتقلين من حقوقهم في المعتقلات، ورفض تنقيلهم بشكل جماعي إلى سجون أخرى.

وعبّر محتجون عن رفضهم الأحكام الصادرة في حق معتقلي الريف، خاصة الزفزافي وثلة من رفاقه بعشرين عاماً سجناً، لكونه "طالب بإقامة مستشفى بمدينة الحسيمة لعلاج مرضى السرطان، ودعا إلى رفع عسكرة المدينة، وتنميتها في مجالات التعليم والتشغيل، ليكون جزاؤه عشرين عاماً من السجن"، وفق قولهم.

ورفع المشاركون في المسيرة شعارات قوية من قبيل "الحرية الفورية للمعتقل السياسي"، و"الشعب يريد سراح المعتقل"، علاوة على لافتات وملصقات وصور لرموز حراك الريف، مثل الزفزافي، ومحمد جلول وربيع الأبلق، وغيرهم من معتقلي احتجاجات الحسيمة.

ووقع العديد من المشاركين في المسيرة التضامنية مع معتقلي الريف عرائض ورقية ورد فيها "نحن الموقعين أسفله أبناء وبنات الشعب المغربي الأبي نندد بالأحكام القضائية الجائرة الصادرة في حق معتقلي الريف، ونطالب بالإطلاق الفوري لسراحهم، وفك الحصار الظالم عن منطقة الريف، وتحقيق جميع المطالب المشروعة للساكنة الريفية".

ذات صلة

الصورة
GWANGJU - JUNE 22: Referee Gamal Ghandour during the FIFA World Cup Finals 2002 Quarter Finals match between Spain and South Korea played at the Gwangju World Cup Stadium, in Gwangju, South Korea on June 22, 2002. The match ended in a 0-0 draw after extra-time, with South Korea winning 5-3 on penalties. DIGITAL IMAGE. (Photo by Ben Radford/Getty Images)

رياضة

كشف الحكم الدولي السابق المصري، جمال الغندور، عن رأيه في العديد من القرارات التحكيمية التي أصدرها حكام كرة القدم في العديد من المباريات التي جرت السبت، سواء على مستوى الدوريات الأوروبية المختلفة أو في قمة المغرب التي جمعت بين الرجاء والوداد.

الصورة
تحدي الإعاقة بالتصميم

مجتمع

تغلّبت المغربية سلوى الخطابي على إعاقتها، رغم انقطاعها عن الدراسة وعدم إكمالها تعليمها، لتبدع بعد ذلك وتتخصّص في التصميم الغرافيكي.
الصورة
لعمامرة/ليبيا/Getty

سياسة

رفضت الجزائر أي نقاش حول قرارها قطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، وشددت على اعتراضها على أية وساطة عربية "لا تأخذ بعين الاعتبار مسؤولية الطرف المغربي"، وفق ما ذكر وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة.
الصورة

سياسة

عرفت مكاتب التصويت، مساء الأربعاء، وعلى بعد ساعتين من موعد الإقفال الذي حددته وزارة الداخلية المغربية في السابعة مساء بالتوقيت المحلي، إقبالاً ملحوظاً على التصويت من ناخبين من مختلف الأعمار