"سيمنز" تؤجل صفقة مع السعودية بـ20 مليار دولار إثر مقتل خاشقجي

24 أكتوبر 2018

قرر جو كيسر الرئيس التنفيذي لمجموعة الهندسة الألمانية العملاقة "سيمنز"، تأجيل توقيع عقد لتوليد الطاقة، يمكن أن تصل قيمته إلى 20 مليار دولار، على خلفية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

ونقلت وكالة "بلومبيرغ" الأميركية عن "أشخاص مطلعين على الموضوع" قولهم، اليوم الأربعاء، إنه كان من المقرر أن يوقع كيسر اتفاق توليد الطاقة أثناء مشاركته في مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار في السعودية، لكنه لم يحضر.

وأوضحت "بلومبيرغ" أنه بحسب مصادرها، من المتوقع أن يمضي المشروع قدماً في وقت لاحق.

وتعد "سيمنز" واحدة من آخر الشركات التي قررت عدم مشاركة رئيسها التنفيذي في المؤتمر، بعد مقتل خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول.

وكان كيسر قد أوضح السبب وراء عدم حضوره المؤتمر، في بيان عبر حسابيه على لينكد إن، وتويتر، جاء فيه: "سيمنز شريك ملتزم وجدير بالثقة للمملكة ورؤيتها 2030.. لكن حالياً، يجب اكتشاف الحقيقة وتطبيق العدالة (بخصوص خاشقجي)".

وأضاف: "بمرور الوقت ستتضح كيفية تطور الأمور.. وآمل أن يكون هناك وضوح وشفافية وعدالة عاجلاً لا آجلاً".


وشركة "سيمنز" هي إحدى الجهات الراعية الرئيسية للمؤتمر الاقتصادي في الرياض. وبرّر كيسر تردده، بضرورة أخذ "مصالح كل الجهات المعنية" في الاعتبار، و"المكاسب التجارية التي قد تبلغ 30 مليار دولار بحلول 2030".




(الأناضول، العربي الجديد)

دلالات

تعليق:

ذات صلة

الصورة
جمال خاشقجي YASIN AKGUL/AFP

أخبار

تنطلق يوم الجمعة القادم في تركيا، غيابيّاً، محاكمة 20 سعوديّاً يتّهمهم القضاء التركي بقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي عام 2018 في إسطنبول، وفق ما أكّدته خطيبة خاشقجي لوكالة "فرانس برس" الثلاثاء.
الصورة
جيف بيزوس 7

سياسة

كشفت صحيفة "ذا غارديان" البريطانية أن هاتف الملياردير جيف بيزوس، مؤسس شركة "أمازون" ومالك صحيفة "واشنطن بوست"، تعرض للاختراق من قبل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
الصورة
عام جمال خاشقجي/كريس ماكغارث/Getty

أخبار

قضت محكمة سعودية، اليوم الاثنين، بإعدام 5 أشخاص، ليس من بينهم المسؤولون البارزون الذين اتهموا في قضية مقتل الصحافي جمال خاشقجي، حيث تمت تبرئة كل من سعود القحطاني، وأحمد العسيري، فيما عاقبت المحكمة ثلاثة آخرين بالسجن 24 عاماً.
الصورة
مؤتمر دافوس في الصحراء بالرياض (فايز نور الدين/فرانس برس)

اقتصاد

يشارك مديرون تنفيذيون ماليون كبار وقادة سياسيون في منتدى "دافوس الصحراء"، بالرياض، والذي يفتتح أعماله اليوم الثلاثاء، في وقت تسعى المملكة لطي صفحة جريمة مقتل الصحافي جمال خاشقجي التي تسبّبت العام الماضي بمقاطعة واسعة للمنتدى الاستثماري.