"ستاندرد آند بورز": كورونا يضرّ بقطاع الفنادق والسياحة في دبي

17 فبراير 2020
الصورة
اقتصاد دبي يعتمد على السياحة والخدمات (Getty)
+ الخط -
قالت وكالة "ستاندرد آند بورز غلوبال" للتصنيفات الائتمانية في مذكرة بحثية، إن قطاع الضيافة في دبي هو الأكثر تعرضاً للمخاطر في منطقة الخليج بسبب قيود السفر المرتبطة بتفشي الفيروس التاجي الجديد كورونا.

وقالت وكالة التصنيفات العالمية، إن قيود السفر قد تضرّ بالسعودية والإمارات والبحرين وقطر وسلطنة عمان والكويت.

وأضافت أن دبي، التي استقبلت نحو مليون زائر صيني العام الماضي، قد تصبح الأشد تأثراً من انتشار الفيروس.

وحسب محللين، فإن دبي التي تستضيف معرض أكسبو في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل ستكون الأكثر تضرراً إن لم يُسيطَر على الفيروس خلال الأشهر المقبلة.

وتستبعد مؤسسات دولية أن تشهد السوق العقارية في دبي نمواً قريباً، على الرغم من استضافتها المعرض الذي يتوقع المنظمون له أن يشهد نحو 11 مليون زائر.

وكانت الإمارات تأمل الحصول على نحو 33% من إجمالي قيمة عقود تطوير المنشآت الفندقية في منطقة الشرق الأوسط، حيث كان من المخطط منح مشروعات بقيمة لا تقل عن تسعة مليارات دولار، على مدار السنوات الأربع المقبلة، في المنطقة العربية.

وأظهر رصد لـ"العربي الجديد"، من خلال البيانات الرسمية الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك في دبي، تهاوي الصفقات العقارية في الإمارة بنسبة 41 في المائة على أساس شهري خلال يناير/ كانون الثاني الماضي.

وبلغت القيمة الإجمالية لصفقات شراء ورهن عقارات دبي 16.7 مليار درهم (4.55 مليارات دولار) خلال يناير/ كانون الثاني، مقابل 28.3 مليار درهم (7.7 مليارات دولار) في ديسمبر/ كانون الأول.

وقالت مؤسسة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني العالمية، في تقرير لها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إن من المستبعد أن يُحسن المعرض الظروف "القاسية" التي تمرّ بها سوق العقارات في الإمارة.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون