"الروح والفن"... أمسية رمضانية لرشيد غلام في إسطنبول

إسطنبول
محمد عبد الملك
26 مايو 2019
أحيا الفنان والمؤلف الموسيقي المغربي رشيد غلام أمسية فنية رمضانية في إسطنبول بعنوان "الروح والفن.. ثنائية السلام"، والتي نظمتها مؤسسة توكل كرمان الدولية، وقناة بلقيس اليمنية.

وأطرب غلام من خلال العديد من الموشحات الإسلامية والأغاني العربية الحاضرين من الجمهور، والذين شاركوا في الأمسية وبينهم صحافيون وناشطون حقوقيون، والعشرات من أبناء الجاليات في العربية في إسطنبول.

وقال غلام قبل أن يصعد مع الفرقة الموسيقية التركية إلى المنصة إن العمق الإنساني والأخلاقي والثقافي اليوم أصبح غير موجود في الوطن العربي، وأصبح الكثير من الفنانين يعملون في نفس مسار الحكومات والأنظمة الراهنة.

وذهب غلام للقول إن كثيراً من الفنانين اليوم أصبح يتبع المعجبين بعيداً عن الرسالة التي يجب أن يوصلها الفنان من خلال أعماله، ولا ينبغي عليه أن يتحول إلى مهرج، على حد وصفه.

ولفت غلام إلى أن الفن ابن الحرية وأن الموسيقى هي جمال الله المسموع بالأذن، والذي يبلغ القلب فيعطيه إحساساً روحانياً عميقاً.

واشار غلام إلى أن اليمن غني بالتراث الفني والغنائي، وأن كثيراً من الأغاني والإيقاعات التي يغنيها الفنانون في الوطن العربي مستلهمة في الأصل من الفن اليمني.

وقال الناشط اليمني محمد المقبلي، أحد المتحدثين في الأمسية، إن غياب السياسة الثقافية في اليمن ساهم في تراجع الفن اليمني، لأن الدولة كانت لا تتبنّى الثقافة اليمنية على المستوى العربي.

وبعد الإفطار مباشرة عاد غلام لغناء عدد من الأغاني السياسية التي تفاعل معها المشاركون، من بينها أغنية "عاش الشعب"، بالإضافة إلى بعض الأغاني الطربية كأغنية "لما بدا يتثنى".

وتقاسم العديد من الشباب الغناء مع غلام على المسرح في أغنية "طلع البدر علينا"، كما أدى أغنية تركية أهداها إلى المشاركين في الأمسية.

دلالات

تعليق:

ذات صلة

الصورة

سياسة

​​​​​​​عاشت العاصمة اليمنية صنعاء ومناطق الريف المحيطة بها، ليلة عصيبة منذ منتصف ليل الأربعاء وفجر اليوم الخميس، جراء غارات مكثفة للتحالف السعودي الإماراتي الذي أعلن أنه يستهدف من خلالها "القدرات النوعية" لجماعة "أنصار الله" (الحوثيين).
الصورة
قوات المجلس الانتقالي الجنوبي-فرانس برس

سياسة

توعّد "المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتياً بإسقاط مدن جديدة جنوبي اليمن، وفرض ما يُسمّى بـ"الإدارة الذاتية"، بالتزامن مع تصاعد المعارك مع القوات بمحافظة أبين، وذلك بهدف الضغط على الحكومة الشرعية وإحراز مكاسب أكبر من المفاوضات الجارية لتنفيذ اتفاق الرياض المتعثر.
الصورة
أبين/سياسة/نبيل حسن/فرانس برس

سياسة

بدأت قوات سعودية اليوم الأربعاء، بالانتشار في خطوط التماس بين الجيش اليمني الموالي للشرعية والقوات التابعة لـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتياً في محافظة أبين، وذلك غداة يوم دام أسفر عن سقوط 50 قتيلاً وجريحاً على الأقل.
الصورة
التحالف/الحوثيين/فرانس برس

سياسة

أعلن الجيش اليمني، فجر الأربعاء، أن طيران التحالف العربي قصف مخازن أسلحة وتعزيزات عسكرية لمسلحي الحوثي في محافظة مأرب، شرقي البلاد.