"الباجة".. مذاق لا يفارق موائد السحور في كركوك العراقية

13 يونيو 2017
+ الخط -


يعتبر حساء "الباجة" ذو القيمة الغذائية العالية عنصراً أساسياً على موائد السحور بمدينة كركوك، شمالي العراق، ويحظى بإقبال كبير من تركمان المدينة خصوصاً.

وتتكون الوجبة من أرجل ورأس خروف أو ماعز، وتمر بعدة مراحل طبخ، ليتكون في النهاية حساء "الباجة"، والذي يوصي به الأطباء المحليون لقيمته الغذائية العالية.

في وقت السحور من كل ليلة رمضانية يتوجه العديد من أهالي كركوك إلى المطاعم المختصة بتحضير الباجة، والتي تنتشر في شوارع وأزقة المدينة، ورغم صعوبة تحضير الحساء، والذي يحظى بمكانة خاصة لدى التركمان خصوصاً، إلا أنه يستمر في تزيين موائد السحور في كل رمضان، حتى صار جزءاً من تقاليد المدينة.

وتقدم مطاعم الباجة في شمالي العراق، خدماتها عادةً، بدءاً من منتصف الليل وحتى مطلع الفجر.

ويقول حميد عزت، وهو صاحب مطعم باجة في منطقة "مصلى" بمركز كركوك "يتزايد أعداد زبائننا مع حلول شهر رمضان المبارك، إذا يتقاطر الزبائن على المطعم من بعد الفطور ولغاية انتهاء وقت السحور".

ويشير إلى أنه يقوم بزيادة عدد العاملين في مطعمه من 5 إلى 10 أشخاص، في رمضان، نظراً لزيادة إقبال الزبائن.

من جهته، يقول أوميد نوزاد، وهو أحد زبائن المطعم إن "أكلة الباجة في مطعم الشيف حميد لها مذاق رائع، وتناولها عند السحور يبقي الصائم شبعاً خلال النهار"، ويضيف "أحضر إلى المطعم لتناول الباجة في كل سحور تقريباً، منذ بداية رمضان".

والتركمان هم ثالث أكبر قومية في العراق، بعد العرب والأكراد، ويتركز وجودهم بشكل أكبر في الشطر الشمالي من البلاد، ولا توجد أرقام رسمية لأعدادهم، لكن المسؤولين التركمان يقولون إنهم يشكلون نحو 7% من السكان، البالغ عددهم نحو 33 مليوناً.


(الأناضول)





 (صور من الأناضول)

دلالات

ذات صلة

الصورة
iraqi oil, rigs

اقتصاد

أعلن وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، اليوم الأربعاء، نية بلاده إنشاء خط جديد لنقل النفط والخام من مدينة كركوك (شمال)، إلى الحدود العراقية التركية.
الصورة
كركوك

سياسة

عاد مجددًا الحديث عن محافظة كركوك، شمال العراق، كورقة تفاوضية، تتمسك بها القوى السياسية الكردية للحصول على مزيد من المكاسب خلال مفاوضاتها مع أحزاب بغداد، التي تخوض حراكًا واسعًا لتشكيل الأغلبية البرلمانية قبل يوم السبت المقبل.
الصورة
العراق/سياسة/29/7/2018

سياسة

تحول تنظيم "داعش" في العراق من السيطرة على مناطق بكاملها إلى تنظيم يقوم بحرب استنزاف للقوات العراقية والمدنيين على حد سواء، عبر شن هجمات ليلية بهدف القتل والسرقة وتدمير البنى التحتية في المناطق المحررة قبل العودة إلى الصحراء.
الصورة
العراق-سياسة-4/7/2018

سياسة

أظهرت عمليات العد والفرز لأصوات الناخبين في كركوك، وجود فارق كبير مع النتائج المعلنة سابقاً، بما يكشف عن عمليات تزوير لمصلحة الأحزاب الكردية، وفق مسؤولين تحدثوا لـ"العربي الجديد"، رجحوا إعادة فرز كل أصوات كركوك.

المساهمون