"إف بي آي" يبرّئ كلينتون مجدّداً بقضيّة البريد الإلكتروني

"إف بي آي" يبرّئ كلينتون مجدّداً بقضيّة البريد الإلكتروني

واشنطن
العربي الجديد
06 نوفمبر 2016
+ الخط -
أبلغ مدير مكتب التحقيق الفيدرالي "إف بي آي"، جيمس كومي، أعضاء بارزين في الكونغرس الأميركي، مساء الأحد، أنّ المكتب قرّر التمسك بالنتائج الأصلية التي توصّل إليها سابقاً في قضية خادم البريد الإلكتروني الخاصّ للمرشّحة الديمقراطيّة، هيلاري كلينتون، والتي خلصت إلى معارضة التوصيات بتوجيه اتّهامات للأخيرة.

وبيّن مدير "إف بي آي" أنّ القرار اتّخذ بعد مراجعة جميع رسائل البريد الإلكتروني المتبادلة بين كلينتون وعضو الكونغرس السابق، أنتوني واينر، والتي تبيّن، بحسب كومي، أنّها على صلة بقضيّة استخدام المرشّحة الحاليّة للرئاسة خادماً خاصّاً للبريد أثناء تولّيها وزارة الخارجية، وفق ما ذكرت صحيفة "واشنطن بوست".

وكتب كومي، في رسالته إلى النواب الأميركيين، أنّ المحقّقين عملوا على مدار الساعة لمراجعة كافة الرسائل المتبادلة بين عضو الكونغرس السابق، انتوني واينر، والمرشّحة الديمقراطية للرئاسة، مضيفاً أنّ الوكالة "لم تغيّر استنتاجاتها المعلنة في يوليو/تموز".

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي قد أعاد، يوم الجمعة، فتح ملفّ التحقيق في القضية، قبل 11 يوماً من موعد الانتخابات الرئاسية الأميركية. 

وقال كومي، في حينها، مخاطباً رؤساء اللجان في مجلس النواب، إنّ "الملفّ تمّ فتحه لدى التحرّي عن قضيّة أخرى ليست ذات علاقة، غير أنّ الأف بي آي خلص، أثناء التحقيقات، إلى وجود رسائل إلكترونية يبدو أنّها وثيقة الصلة بالقضيّة الأخيرة".

وذكر أنه أُطلع على محتوى تلك الرسائل، الخميس، قائلاً إنّه "يقرّ بأن على مكتب التحقيقات الفيدرالي اتّخاذ خطوات تحقيق مناسبة" في القضية، لتحديد "ما إذا كانت الرسائل تتضمن معلومات سرّية أم لا"، فضلاً عن "تقييم أهمّية تلك المعلومات بالنسبة لتحقيقات (أف بي آي)" في القضايا ذات الصلة.


ذات صلة

الصورة

سياسة

أعلن وكيل وزارة الخارجية الأميركية ديفيد هيل، اليوم الخميس، لدى وصوله إلى لبنان، أنّ مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (إف بي آي) سيشارك في التحقيقات حول انفجار مرفأ بيروت.
الصورة
روبرت مولر/طوم وليامز/Getty

أخبار

بدا المحقق السابق في قضية التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية في العام 2016 روبرت مولر، اليوم الأربعاء أمام الكونغرس، حاسما بتشديده على أن تقريره "لم يبرئ" الرئيس الأميركي دونالد ترمب، و"لم يخلص إلى أنه لم يعرقل العدالة".
الصورة
فيس آب/روسيا/أفينشيك داس/SOPA/LightRocket/Getty

منوعات

دعا السيناتور الأميركي، تشاك شومر، مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي"، ولجنة التجارة الفيدرالية، لإجراء تحقيق لدواعي الأمن الوطني والخصوصية بشأن تطبيق "فيس آب" الروسي، والذي يمكنه تغيير ملامح الوجه في الصور الفوتوغرافية.
الصورة
المفتشون الأتراك

أخبار

باشر الوفد التركي، مساء الإثنين، تحرياته داخل مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول، للتحقيق في قضية اختفاء الصحافي جمال خاشقجي، بعد وصوله مبنى القنصلية رفقة وفد سعودي من اللجنة المشتركة بين البلدين.