وداعاً بونيبيرتي.. رحيل أسطورة إيطاليا ويوفنتوس

وداعاً بونيبيرتي.. رحيل أسطورة إيطاليا ويوفنتوس

تورينو
العربي الجديد
18 يونيو 2021
+ الخط -

ودّع نادي يوفنتوس اليوم الجعمة واحداً من أساطيره العظماء، بعدما فارق جانبييرو بونيبيرتي الحياة عن عمر يناهز الـ92 عاماً، بحسب ما أعلن النادي في بيان رسمي.

وقال يوفنتوس عن الرجل الذي شغل منصب الرئيس في يوفنتوس سابقاً "أخبار لم نكن نرغب بأن نعلمكم بها، اليوم 18 يونيو 2021 قلنا وداعاً لجانبييرو بونيبيرتي، بعدما فارق الحياة في تورينو عن عمر يناهز الـ92 عاماً".
وتابع بيان وداع واحد من أساطير إيطاليا ويوفنتوس "شكراً على كلّ شيء، أرقد بسلام بريزيدنتيسيمو (الرئيس باللغة الإيطالية)، أنت شخصية خالدة".

وكان بونيبيرتي قد انضمّ إلى يوفنتوس عام 1946 وتوج بجائزة هداف الدوري موسم 1947-1948، فحصد مع السيدة العجوز لقب الكالتشيو خمس مرات.

 

امتاز بقدراته الهجومية وحنكته وذكائه وروحه القيادية، واستطاع أن يلعب دور صانع الألعاب حين تقدّم في السن، وشكل مع الأرجنتيني - الإيطالي عمر سيفوري والويلزي جون تشارلز ثالثياً استثنائياً.

أنهى مسيرته في الملاعب عام 1961، وكان قد سجل حتى تلك اللحظة 178 هدفاً بقميص يوفنتوس مما جعله الهداف التاريخي للبيانكونيري، قبل وصول أليساندرو ديل بييرو، الذي تجاوزه في 2010.

دافع عن ألوان منتخب بلاده إيطاليا في 38 مباراة وسجل 8 أهداف، وقال عنه اليوم رئيس الاتحاد الإيطالي غابرييلي غرافينا "اللاعب الاستثنائي والإداري الكفؤ، إحدى أفضل الشخصيات تمثيلاً للكرة الإيطالية، أسلوبه وتصميمه علمانا الكثير، لن ننساه أبداً".

وودع العديد من اللاعبين الراحل، بينهم قائد يوفنتوس ومنتخب إيطاليا جورجيو كيلليني، ولاعب الفريق سابقاً كلاوديو ماركيزيو، والحارس العملاق جيانلويجي بوفون المنتقل حديثاً من يوفنتوس إلى بارما.

المساهمون