نجم اليونايتد السابق غاضباً ..استقدموا النجوم على بلايستيشن

05 أكتوبر 2020
الصورة
يونايتد سقط بسداسية أمام توتنهام (Getty)
+ الخط -

 

عبّر نجم مانشستر يونايتد السابق، باتريس إيفرا عن سخطه من اللاعبين، بعد نتيجة مباراة فريقه مع ضيفه توتنهام هوتسبيرز (6-1)، وردة فعلهم السيئة على أرضية الميدان، كما نقل غضب الجماهير التي لم تكن لترضى عما حدث لو كانت حاضرة على المدرجات.

وطالب الظهير الأيسر المعتزل، الجماهير بتجاوز أكاذيب ملاك النادي، وقصة استقدام النجم جايدون سانشو، فقال في تصريحات لقناة (سكاي سبورتس) باستهزاء: "لا أريد حتى الحديث عن هذه النتيجة، إنها كارثة حقيقية بأخطاء لا تغتفر".

وتابع "أنصح مشجعي مانشستر يونايتد أن يشتروا أجهزة بلايستيشن، ويستقدموا لاعبين مميزين للفريق، مثل سانشو وميسي ويلعبوا بهم افتراضياً، لأن الواقع يقول بأن ما يحدث هو مهزلة فقط".

وانتقد إيفرا، المدافع إيريك بايلي الذي لم يستغل فرصة اللعب التي انتظرها طويلاً، فأضاف "كنت لاعباً وأعرف أن الفريق لا يعتمد على اسم واحد، لكن بايلي كان محظوظاً بنيل فرصة المشاركة مكان ليندولوف، لكنه ظهر بمستوى سيئ، ولهذا أقول له لا تبكِ إذا بقيت في الاحتياط طيلة الموسم".

وكان الفرنسي في حالة غضب شديد بعد اللقاء، إذ أكّد أنه متألم مثل الجماهير، وطلب من جميع اللاعبين أن يتركوا الفريق، لكنه نسي هزيمته مع نفس النادي أمام مانشستر سيتي، وبنفس النتيجة في عهد المدير الفني، السير أليكس فيرغوسن.

 

 

المساهمون