ما عجز عنه الكبار فعله الصاعد سبيزيا... هزم ميلان في "الكالتشيو"

14 فبراير 2021
الصورة
لم يستطع نجوم ميلان تقديم الأداء المقنع ضد سبيزيا في "الكالتشيو" (Getty)
+ الخط -

حقق نادي سبيزيا مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما استطاع التغلب على ميلان بهدفين مقابل لا شيء، السبت، بالمباراة التي جمعت بينهما على استاد "ألبرتو بيكو"، ضمن منافسات الأسبوع الـ(22) في الدوري الإيطالي لكرة القدم، ليتيح العائد للأضواء فرصة ذهبية لفريق إنتر ميلانو، حتى يعتلي صدارة "الكالتشيو".

ولم يظهر نجوم ميلان في الشوط الأول خطورة كبيرة، بعدما أحكم سبيزيا سيطرته على منطقته الدفاعية، واعتمدوا على الشق البدني ضد رفاق السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، ما جعل الحكم يُشهر بطاقتين صفراوين في وجه لاعبي أصحاب الأرض.

لكن في الشوط الثاني، فاجأ جيوليو ماجيوري قائد خط وسط سبيزيا الجميع، بعدما استغل الكرة العائدة من مدافع ميلان، وأسكن الكرة بكل سهولة في شباك الحارس جيانلويجي دوناروما الذي فشل في صدها في الدقيقة الـ(56).

وواصل سبيزيا بحثه عن تعزيز النتيجة بهدفٍ ثانٍ، بعد أن اعتمد نجومه على أخطاء لاعبي ميلان، لينجح أصحاب الأرض بأخذ ركلة حرة غير مباشرة قريبة من منطقة جزاء الفريق الضيف، لينبري لتنفيذها لاعب الوسط الأرجنتيني ناهويل إيستافيز.

وتمكن ناهويل إيستافيز من خداع لاعبي ميلان، بعدما مرر الكرة إلى زميله المدافع سيموني باستوني، الذي أطلق تسديدة قوية بقدمه اليسرى سكنت شباك الحارس جيانلويجي دوناروما في الدقيقة الـ(67)، عقب عدم تمكنه من صدها.

وحاول نجوم ميلان تقليص النتيجة بعد هدف سبيزيا، لكن أصحاب الأرض تمكنوا من إبطال خطورة الهجمات بقيادة المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، وحافظوا على النتيجة المفاجئة في الدوري الإيطالي، بعدما استطاعوا تحقيق فوزٍ مستحق بهدفين مقابل لا شيء.

وبفضل الهدفين النظيفين في شباك كتيبة المدرب ستيفانو بيولي، رفع نادي سبيزيا رصيده إلى 24 نقطة بالمركز الـ14 في جدول ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، فيما بقي ميلان بصدارة "الكالتشيو" برصيد 49، لكنه بات مُهدداً بفقدانها في حال تمكن جاره اللدود إنتر ميلانو من التفوق على منافسه لاتسيو، الأحد، في قمة مباريات الأسبوع الـ(22) من المسابقة المحلية.

المساهمون