ليس أفضل خلف لأسوأ سلف... هل أرتيتا الرجل المناسب لأرسنال حالياً؟

09 ابريل 2021
الصورة
هل يبقى أرتيتا مع أرسنال في الموسم المقبل؟ (Getty)
+ الخط -

يبدو أن المدرب الإسباني، ميكيل أرتيتا، بدأ يواجه شبح الإقالة من فريق أرسنال الإنكليزي، وذلك بعد التعثر غير المنطقي أمام سلافيا براغ في ذهاب ربع نهائي بطولة الدوري الأوروبي على ملعب "الإمارات" (1 – 1)، وهي النتيجة التي تُعقد مهمة التأهل للدور نصف النهائي، في بطولة يسعى فريق "المدفعجية" إلى تحقيقها لإنقاذ موسمه.

لكن الأرقام الحالية للمدرب، ميكيل أرتيتا، تكشف أنه لم يكن أفضل من سلفه المدرب الإسباني، أوناي إيمري، الذي كان يقود فريق أرسنال قبل وصول أرتيتا، في وقت اعتُبر إيمري أصلاً مدرباً سيئاً في تاريخ "المدفعجية" ولم يُقدم الأداء المُنتظر مع النادي الإنكليزي خلال فترة تدريبه.

وفي أول 50 مباراة خاضها المدرب الإسباني، ميكيل أرتيتا، مع فريق أرسنال، حقق 21 فوزاً مع 12 تعادلاً و17 خسارة، في وقت سجل الفريق 72 هدفاً، بينما في مقارنة بأول 50 مباراة للمدرب أوناي إيمري يتضح أنه لا يوجد فارق كبير بينهما والنتائج نفسها تقريباً.

ففي أول 50 مباراة للمدرب، أوناي إيمري، مع فريق أرسنال، حقق 26 فوزاً مع 12 تعادلاً و12 خسارة، بينما سجل الفريق معه 90 هدفاً، ما يعني أن المدرب الذي كانت فترته سيئة مع أرسنال، لم يكن خلفه أفضل منه حالاً، بل يعيش فترة صعبة ويواجه خطر الإقالة، فهل يُعتبر أرتيتا الرجل المنافس لفريق أرسنال حالياً؟

 

المساهمون