كيف حول ديوكوفيتش خسارة منافسه إلى "أجمل ذكرى" في حياته؟

كيف حول ديوكوفيتش خسارة منافسه إلى "أجمل ذكرى" في حياته؟

24 يوليو 2021
هوغو ديلين كان سعيداً رغم الهزيمة (Getty)
+ الخط -

بدأ الصربي نوفاك ديوكوفيتش مشواره في منافسات التنس في الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، وتأهل إلى الدور الثاني بعد انتصارٍ سهل على منافسه البوليفي هوغو ديلين بنتيجة 2ـ0، إذ فرض المصنف الأول عالمياً إيقاعه سريعاً وتأهل إلى الدور الموالي دون أن يبذل مجهوداً كبيراً.

ورغم نهاية مغامرة البوليفي سريعاً، إذ لم تكن القرعة رحيمةً به، إلا أنّه كان سعيداً بهذه الهزيمة بل إنّه اعتبر يوم خسارته ضد ديوكوفيتش أسعد يومٍ في حياته، شاكراً بطل العالم على دوره الكبير في جعل هذا اليوم تاريخياً.

ونشر اللاعب البوليفي، على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، صورة له رفقة منافسه الصربي الذي أهداه قميصه، مع تعليق "أجمل ذكرى في حياتي"، كإشارة إلى أنه لن يعود إلى بوليفيا خائباً بعد أن حمل معه ذكرى مميزةً سيعتزّ بها طويلاً.

وكان اللاعب البوليفي قد صرّح في وقت سابق بأنّ القرعة أنصفته بعد أن وضعته في مواجهة ديوكوفيتش، نظراً ليقينه بأنه لا مفرّ من هزيمة قاسيةٍ ضد الصربي.

رياضات آخرى
التحديثات الحية

وانتزع ديوكوفيتش إعجاب منافسيه الواحد تلو الآخر، ذلك أن نتائجه في السنوات الأخيرة تثبت أنّه لاعب مميز بكل المقاييس واقترب من أن يكون صاحب أكبر عددٍ من التتويجات بدورات "غراند سلام" في التاريخ بعد أن عادل الرقم القياسي لكل من السويسري المخضرم روجر فيدرر والإسباني المقاتل رافائيل نادال (20 لقباً).

المساهمون