فيفا يخرج بلوائح جديدة تنظم التحاق اللاعبين في تصفيات أميركا الجنوبية

04 أكتوبر 2020
الصورة
فيفا يخطط لاستمرار المسابقات في ظل جائحة كورونا (مارك أتكينز/Getty)
+ الخط -

 

خرج الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بشروط جديدة لانضمام اللاعبين في تصفيات كأس العالم بأميركا الجنوبية التي تنطلق الأسبوع المقبل، وسط مخاوف من ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا وصعوبة السفر وقواعد الحجر الصحي.

وقال فيفا إن اللوائح المعتادة ستطبق لكن باستثناءات، موضحا أنه يجب استثناء اللاعبين من قواعد الحجر الصحي في البلاد التي سيخوضون فيها مباريات التصفيات والبلاد التي تضم أنديتهم.

وسيحق للأندية عدم ترك لاعبيها لو امتدت فترة الحجر الصحي لخمسة أيام أو أكثر عند وصولهم إلى تلك الدول.

وأضاف الاتحاد الدولي "سيواصل الفيفا مع الاتحادات القارية والوطنية مراقبة الوضع في ما يتعلق بالسفر وسياسات الحجر الصحي المتعلقة بكل دولة في المباريات الدولية المقبلة".

ووافقت دول أمريكا الجنوبية على إلغاء الحجر الصحي في آخر ثلاثة أسابيع من أجل إقامة مباريات كأس كوبا ليبرتادوريس.

وأعلن اتحاد أميركا الجنوبية (الكونيمبول)، الشهر الماضي، انطلاق التصفيات في أكتوبر/ تشرين الأول وأنه حصل على موافقة الفيفا.

ويشارك العديد من اللاعبين المنتمين لأندية أوروبية في التصفيات، من بينهم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة والبرازيلي نيمار لاعب باريس سان جيرمان.

وتعاونت الدول الأوروبية من أجل إقامة مباريات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، لكن لم يتضح بعد هل ستوافق الدول الأوروبية على منح استثناءات للاعبين العائدين من أميركا الجنوبية أم لا.

من جهتهما، قرر الاتحاد الآسيوي واتحاد أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) تأجيل تصفيات كأس العالم حتى مارس/ آذار المقبل بسبب الجائحة.

وتنطلق تصفيات أمريكا الجنوبية في الثامن من أكتوبر بثلاث مباريات، هي باراغواي ضد بيرو وأوروغواي ضد تشيلي والأرجنتين ضد الإكوادور، فيما تلعب كولومبيا ضد فنزويلا والبرازيل ضد بوليفيا في اليوم التالي، على أن تلعب الجولة الثانية في 13 أكتوبر.

 

المساهمون