صفقة تبادلية بين ميلان ويوفنتوس تلوح في الأفق

08 ابريل 2021
الصورة
رومانيولي يعيش أياماً صعبة في ميلان (دانييلي بادولاتو/Getty)
+ الخط -

كشفت تقارير صحافية عدّة، أنّ يوفنتوس وميلان الإيطاليَّين، قد يتجهان إلى صفقة تبادلية، تجمع لاعبَين إيطاليَّين، يلعب كلّ واحد منهما في مركز مختلف.

ووفقاً لموقع "غول"، فإن يوفنتوس وميلان، يتطلعان إلى تبادل فيديركو برناردسكي مع أليسيو رومانيولي، القائد الحالي للروسونيري، والمتراجع في الفترة الأخيرة.

وعانى اللاعبان كثيراً هذا الموسم بسبب التراجع في المستوى، كذلك إنّ قيمتهما السوقية تتراجع تدريجاً، مع اقتراب انتهاء عقديهما في يونيو/ حزيران 2022.

وفقد رومانيولي مكانه منذ وصول اللاعب فيكايو توموري، على سبيل الإعارة، من تشلسي مع إمكانية الشراء مقابل 28 مليون يورو، على الرغم من كونه قائد فريق الروسونيري، لكنّه ظهر بحالة بطيئة جداً في الآونة الأخيرة في تشكيلة المدرب ستيفانو بيولي الذي يلعب وفق نظام 4-2-3-1، بالاعتماد على الدنماركي سيمون كيير كقطبٍ آخر في الخط الخلفي.

من جانبٍ آخر، يشارك برناردسكي بشكلٍ شبه دائم، لكنّه لا يقدّم الإضافة المرجوة من الناحية الهجومية في تشكيلة المدرب أندريا بيرلو، على الرغم من لعبه كجناح ومهاجم وهمي ولاعب خط وسط، ومن ثم ظهير في يوفنتوس، لكن يبقى دوره الأهم في قدرته على اللعب في أكثر من مركز.

وهي ليست المرة الأولى التي يجري فيها ربط اسمي اللاعبين بصفقة تبادلية، إذ جرت مناقشة تبادل محتمل بالفعل الموسم الماضي، وربما رجع ذلك أيضاً إلى أنّ من يمثلهما هو الوكيل نفسه، المثير للجدل، الهولندي - الإيطالي، مينو رايولا.

المساهمون