تأهل دراماتيكي لميلان في "يوربا ليغ" بعد 24 ركلة ترجيحية

02 أكتوبر 2020
الصورة
فرحة نجوم ميلان بالوصول لدور المجموعات في الدوري الأوروبي (Getty)
+ الخط -

أفلت نادي إي سي ميلان الإيطالي من مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما تمكن من الفوز بصعوبة على منافسه ريو آفي البرتغالي بركلات الترجيح (9-8)، عقب انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل بهدفين مقابل هدفين في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب "دوس أركوس"، ضمن منافسات تحديد المتأهل إلى دور المجموعات في الدوري الأوروبي.

وتقدم ميلان بنتيجة المباراة في الدقيقة (51)، عبر لاعب الوسط البلجيكي أليكسيس ساليمايكيرس، لكن ريو آفي استطاع إحراز هدف التعادل في الدقيقة (72)، بفضل فرانسيسكو غيرالديس، ليحتكم الفريقان بعدها إلى الأشواط الإضافية.

ومع بداية الشوط الإضافي الأول، عاد النجم فرانسيسكو غيرالديس إلى تسجيل الهدف الثاني لصالح ريو آفي في الدقيقة (90)، ليحاول الفريق البرتغالي بعدها الحفاظ على تقدمه، لكنه فشل بذلك، عندما خطف التركي هاكن كالهانغولو نجم ميلان هدفاً قاتلاً في الدقيقة (122)، عبر ركلة جزاء، ليذهب الفريقان إلى ركلات الترجيح.

وشهدت ركلات الترجيح بين الناديين العديد من اللقطات الغريبة، بعدما تناوب لاعبو الفريقين على إضاعة الركلات عبر العديد من النجوم بطريقة غريبة، لكنها ابتسمت بالنهاية لنادي ميلان، الذي ضمن التأهل إلى دور المجموعات في الدوري الأوروبي بعدما سدد كلا الفريقين 24 ركلة ترجيحية بالتساوي (12 ركلة لكل فريق) ليسجل ميلان 9 ركلات فيما سجل الفريق البرتغالي 8 ركلات فيما أهدر ميلان 3 ركلات وأهدر آفي 4 ركلات.

وفي مباراة أخرى، نجح نادي غلاسكو رينجرز الأسكلتندي من التغلب على منافسه العنيد غلطة سراي التركي بهدفين مقابل هدف وحيد، لتصل كتيبة المدرب ستيفن جيرارد إلى دور المجموعات في الدوري الأوروبي لكرة القدم.

أما كتيبة المدرب جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي توتنهام، فحققت المطلوب منها بعدما سحقت منافسها بسبعة أهداف مقابل هدفين، لتصل إلى دور المجموعات في "اليوروباليغ"، وتواصل تألقها في الفترة الحالية.

بدوره، انتصر نادي لاسك لينز النمساوي على منافسه سبورتينغ لشبونة البرتغالي بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد، فيما خرج بازل السويسري من التصفيات الفاصلة المؤهلة لدور المجموعات في الدوري الأوروبي على يد سيسكا صوفيا البلغاري بثلاثة أهداف مقابل هدف، في حين تأهل غرناطة الإسباني عقب فوزه على مالمو السويدي بثلاثة أهداف لهدف.