بعد عامين على رحيله المُفجع.. عائلة سالا تُطالب بالحقيقة الكاملة

21 يناير 2021
الصورة
شكّل رحيل سالا صدمة للجماهير الرياضية (Getty)
+ الخط -

أصدرت عائلة النجم الأرجنتيني الراحل إيميليانو سالا، بياناً في الذكرى الثانية لوفاة مهاجم نادي كارديف سيتي الإنكليزي، الذي لقي حتفه عندما تحطمت الطائرة الصغيرة التي كانت تقله من مدينة نانت الفرنسية إلى كارديف في بحر المانش.

وتمكنت فرق الإنقاذ من انتشال جثمان الراحل سالا من قاع البحر، لكنها لم تتمكن من العثور على جثة الطيار ديف إيبوتسون ولا حُطام الطائرة، إلا أن عائلة النجم الأرجنتيني تواصل المطالبة بالكشف عن الحقيقة الكاملة للحادث المأساوي المفُجع.

ونقلت صحيفة "ميرور" البريطانية، عن بيان عائلة الأرجنتيني سالا قولها: "لقد مر عامان على رحيل إيميليانو، وما زلنا لا نعرف بالضبط كيف ولماذا مات؟ التحقيق هو السبيل الوحيد لإثبات حقيقة ما حدث بشكل كامل".

وتابع: "نأمل أن يُحدد القاضي دورست كورنور موعداً لانطلاق التحقيق بشكل فوري، بعد محاكمة ديفيد هندرسون، حتى لا نضطر إلى تحمّل ذكرى قاتمة أخرى من دون إجابات واضحة".

بدورها، لم تتردد إدارة نادي كارديف سيتي في إبداء دعمها الكامل لعائلة الراحل، من خلال إصدار بيان جاء فيه: "كل من شارك في الفريق يوجه تعاطفه العميق مرة أخرى، إلى أسرتي إيميليانو سالا والطيار ديفيد إيبوتسون، في الذكرى الثانية لوفاتهما المأساوية. سيكونان دائماً في أفكارنا وصلواتنا".

يذكر أن ديفيد هندرسون أكد أنه غير مذنب في تهمتين جنائيتين تتعلقان بوفاة الراحل سالا رفعتهما هيئة الطيران المدني في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بعدما تم اتهامه بتعريض سلامة طائرة للخطر، ومحاولة إخلاء سبيل أحد الركاب من دون إذن ساري المفعول، لكن عائلة النجم الأرجنتيني تُصر على أنه السبب الرئيسي في الحادث المأساوي.

المساهمون