الهارب حمادة صدقي يعود إلى الهلال السوداني في ثوب المنقذ

02 مارس 2021
الصورة
حمادة صدقي يعود لتدريب الهلال السوداني (فيسبوك)
+ الخط -

وصل المدرب المصري حمادة صدقي، إلى العاصمة السودانية الخرطوم مساء الإثنين، تمهيداً لتوليه مسؤولية القيادة الفنية لفريق الهلال السوداني، خلفاً للمدرب الصربي المقال زوران مانولوفيتش. 

وسبق للمدرب حمادة صدقي أن تولى تدريب فريق الهلال السوداني لفترة قصيرة خلال الموسم السابق، قبل أن يغادر في نفس ليلة الخسارة أمام النجم الساحلي في أم درمان دون إبلاغ إدارة الفريق، وذلك قبل مواجهة الأهلي المصري في الجولة الأخيرة من دور مجموعات أبطال أفريقيا. 

واتهمت إدارة الهلال السوداني بقيادة أشرف الكاردينال خلال تلك الفترة، المدرب المصري بالهروب، خوفا على وضع الأهلي المصري في المجموعة بما أن الفريق كان مهددا بعدم التأهل.

وجاء اتجاه إدارة الهلال السوداني للاستعانة بالمدرب حمادة صدقي مدرباً للفريق، مفاجئاً للجميع ذلك أن المدرب الصربي تم إبلاغه بقرار الاستغناء عن خدماته قبل ساعة من مران الفريق مساء الإثنين، وفقاً لما أكده وكيله المغربي محمد رزقي.

ووجدت إدارة الهلال في حمادة صدقي المنقذ للفريق قبل مواجهتين مصيريتين تنتظران الفريق أمام شباب بلوزداد الجزائري، في الجولتين الثالثة والرابعة من مجموعات دوري أبطال أفريقيا.

وواجهت جماهير الهلال السوداني قرار إقالة زوران مانولوفيتش واستبداله بالمصري حمادة صدقي بغضب كبير، إذ أجمعت غالبية الأصوات بما فيها أولئك الذين كانوا يطالبون بإقالة زوران مانولوفيتش، على انتقاد قرار تعيين حمادة صدقي، بسبب ما أقدم عليه خلال ولايته السابقة، في وقت أرجع الكثيرون مسؤوليته عن وداع الفريق للنسخة السابقة من دوري أبطال أفريقيا.

المساهمون