المغربي النصيري يتقمص دور البطولة وينقذ إشبيلية من الخسارة في "الليغا"

21 نوفمبر 2020
الصورة
النصيري واصل تألقه مع إشبيلية (فران سانتياغو/Getty)
+ الخط -

أكّد المهاجم المغربي، يوسف النصيري، حضوره في أفضل أحواله، بعدما سجّل هدفاً جديداً لمصلحة نادي إشبيلية، أعاد به فريقه في النتيجة خلال الثواني الأخيرة من الشوط الأول، بفضل استغلاله تمريرة مميزة من زميله خيسوس نافاس، حوّلها في شباك الضيف سيلتا فيغو برأسية قوية، وذلك خلال المباراة التي أقيمت، اليوم السبت، ضمن الجولة العاشرة من الدوري الإسباني.

وتقدم النادي الأندلسي في النتيجة بفضل مدافعه الفرنسي، جول كوندي، عند الدقيقة الخامسة، إلا أن تراجع اللاعبين إلى الخلف كلفهم كثيراً، وذلك بعد نجاح سيلتا فيغو في التسجيل مرتين، كانت الأولى في الدقيقة العاشرة، والثانية بعدها بـ(15) دقيقة.

ورفع النصيري رصيد أهدافه في "الليغا" إلى ثلاثة أهداف، حيث كان الأول أمام ليفانتي، بينما جاء الثاني أمام أتلتيك بلباو، علماً أنّه شارك بديلاً في الأولى، ليتألّق بعدها في المنافسة الأوروبية، ما زاد من قيمته في تشكيلة المدرب الإسباني جوليان لوبيتيغي.

وأسهم يوسف النصيري في فوز فريقه، بعد أن أعاده في النتيجة، ليضيف زميله سيرجيو إسكوديرو الهدف الثالث، ثم صاحب الأصول المغربية، منير الحدادي الهدف الرابع بطريقة رائعة، رفعت من رصيد الفريق إلى النقطة 13.

يذكر أن النجم المغربي قد تألّق في دوري أبطال أوروبا أيضاً، عندما واجه نادي كراسنودار الروسي، وقاد فريقه لتحقيق النقاط الثلاث، بتسجيل هدف التعديل وهدف الفوز، في مباراة انتهت بثلاثة أهداف لاثنين.

المساهمون